وفد برلماني أوروبي في دمشق “يطمئن” على جرحى قوات الأسد

SANA.jpg

نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي، خافيير كوسو يتحدث للصحفيين - دمشق (سانا)

زار نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي، خافيير كوسو، ووفدُ برلماني مرافق، العاصمة السورية دمشق، والتقى رئيس مجلس الشعب السوري، هدية عباس، واعدًا بـ”نقل الصورة الحقيقية عن الأحداث في سوريا إلى أوروبا”.

وقال كوسو في نهاية زيارته “نأمل أن تكون زيارتنا فاتحة لزيارات جديدة من البرلمانيين الأوروبيين إلى دمشق”، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية (DPA) اليوم، السبت 9 تموز.

زيارات “أمنية”.. ماذا تريد إيطاليا من النظام السوري؟دولي

زيارات “أمنية”.. ماذا تريد إيطاليا من النظام السوري؟

كوسو أكد على دعمه ومساندته لسوريا في مطلبها برفع العقوبات الأوروبية المفروضة عليها، وإدانته “الغطرسة الأوروبية أحيانًا والأمريكية بشكل دائم ضد دول العالم”، وضرورة عدم التدخل في الشؤون الداخلية لجميع الدول في العالم.

وكان الوفد الأوروبي وصل إلى دمشق في زيارة تستمر يومين وتشمل زيارة مركز إقامة مؤقت، وتفقّد جرحى قوات النظام السوري في مستشفى حاميش.

وتأتي زيارة الوفد البرلماني الأوروبي غداة زيارة وفد إيطالي إلى دمشق برئاسة مدير الاستخبارات الخارجية، لاستكمال الملفات التي طرحت خلال زيارة رئيس المخابرات السورية محمد ديب زيتون إلى روما.

ووفق رواية النظام السوري، ركزت المباحثات على تطبيع العلاقات بين البلدين، وفك الحصار الأوروبي على سوريا، إذ ربطت حكومة النظام هذا الشرط ببدء أي مفاوضات أو تعاون أمني.

تابعنا على تويتر


Top