“جيش الإسلام” يتهم تنظيم “الدولة” بتفجير أحد مقراته في الضمير

dumer-sham-enab-2016.jpg

محمد ديب عرابي- عامل في المطبخ المستهدف في مدينة الضمير (تنسيقية الضمير)

قال “جيش الإسلام” إن عنصرًا من تنظيم “الدولة الإسلامية” فجّر نفسه في مقر تابع له في مدينة الضمير، في ريف دمشق، فجر اليوم، الأحد 10 تموز.

وأوضح محمد علوش، عضو المكتب السياسي في “جيش الإسلام”، أن التفجير نتج عنه مقتل 14 شخصًا، بينهم عناصر من الفصيل وثلاثة أطفال.

وأشارت تنسيقية الضمير، في صفحتها عبر “فيس بوك” إلى أن المقر المستهدف هو مطبخ ميداني عائد لـ “جيش الإسلام”، وليس مقرًا عسكريًا، وأن العملية قتل فيها قائد عسكري في الفصيل.

ونشرت التنسيقية أسماء الضحايا، وبينت أن عددًا منهم من المدنيين المسؤولين عن إعداد الطعام، إلى جانب وجود طفلين من الغوطة الشرقية بين القتلى.

وطردت قوات المعارضة فصائل عسكرية تتبع لتنظيم “الدولة الإسلامية” من مدينة الضمير بشكل كامل، أيار الفائت، لتصبح المدينة تحت سيطرة فصيلين رئيسيين: “جيش الإسلام” وقوات “أحمد عبدو” في “الجيش الحر”.

تابعنا على تويتر


Top