النظام يفشل في استعادة خسائره شمال اللاذقية

kansabba-latakia-enabbaladi2016q.jpg

عناصر من المعارضة السورية في محيط ناحية كنسبا في جبل الأكراد في ريف اللاذقية- الأحد 10 تموز (عنب بلدي)

فشلت قوات الأسد والميليشيات الأجنبية والمحلية الرديفة في استعادة المناطق التي تقدمت لها قوات المعارضة، مطلع تموز الجاري.

وذكر مراسل عنب بلدي، الموجود في منطقة الاشتباكات في جبل الأكراد، أن قوات الأسد باشرت صباح اليوم، الأحد 10 تموز، محاولات جديدة للتقدم باتجاه قلعة شلّف وناحية كنسبا من عدة محاور، إلا أنها فشلت في ذلك حتى اللحظة.

وتأتي هذه المحاولة بعد أقل من 24 ساعة على إعلان النظام السوري تمديد هدنة جديدة تشمل جميع المناظق المشتعلة لمدة 72 ساعة.

وأشار المراسل إلى أن المحاولة الأخيرة للتقدم كلّفت النظام خسائر بشرية في صفوف مقاتليه، ولا سيما على محور قلعة شلّف.

المعارضة السورية أعلنت فرض سيطرتها على ناحية كنسبّا في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، مطلع تموز الجاري، في معركة أطلق عليها اسم “اليرموك”، وتهدف إلى استعادة المناطق التي سيطرت عليها قوات الأسد بإسناد روسي منذ تشرين الأول من العام الماضي.

تابعنا على تويتر


Top