بعد أيام على طرحها.. لعبة “بوكيمون غو” تغزو العالم وتحقق 8 مليارات دولار

dfg575.jpg

لعبة بوكيمون غو على احدى الجوالات (انترنت)

اجتاحت لعبة “بوكيمون غو” عقول الملايين العالم بعد أيام قليلة من إطلاقها، محققة أرقامًا “فلكية” في عدد مرات التحميل.

وكسبت شركة “nintendo” المطورة للعبة 7.5 مليار دولار في يومين فقط، بحسب صحيفة “الإمارات اليوم”، الثلاثاء 12 تموز، إذ بلغ عدد الأجهزة التي نصبت عليها اللعبة في الولايات المتحدة أكثر من 5% من إجمالي عدد أجهزة أندرويد في البلاد.

ولشهرة اللعبة أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) أن لعبة “بوكيمون غو” غير متاحة حاليًا لرواد محطة الفضاء الدولية، بسبب صعوبات تقنية.

الحساب الرسمي على تويتر لمحطة الفضاء الدولية، أكد أن “الهواتف الذكية بحوزة طاقم المحطة مخصصة لأغراض الأبحاث العلمية فقط”.

وطرحت اللعبة في الولايات المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا ومن المتوقع طرحها في دول أخرى مثل اليابان إحدى أكبر أسواق الألعاب في العالم.

وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي باللعبة بعد طرحها، والتي تعتمد على تقنية “الواقع المعزز” التي تسقط الأجسام الافتراضية ومعلومات اللعبة في بيئة المستخدم الحقيقية، على عكس ما يحصل في “الواقع الافتراضي”.

كما تعتمد التنقل والاستكشاف في العالم الواقعي، وأوضحت الشركة أن اللاعبين سيكونون قادرين على تجاوز المستويات من خلال القبض على بوكيمون أقوى وتدريبه، وستوفّر أيضًا المكافآت (الحلوى)، التي تمكن اللاعبين من تطوير البوكيمون.

وأخذت فكرة “بوكيمون غو” من مسلسل الأطفال الشهير “بوكيمون” وتعود قصة مسلسل الياباني إلى عام 1995، وتصوّر أطفالًا في عالم خيالي يعيش فيه حيوانات تسمى “البوكيمون”، ولاقى رواجًا كبيرًا في الولايات المتحدة والعالم العربي، ومن أبرز شخصياته البوكيمون “بيكاتشو”.

تابعنا على تويتر


Top