تقدم جديد لـ “سوريا الديمقراطية” داخل مدينة منبج

u8766tyhgbv.jpg

قوات سوريا الديمقراطية في مدينة منبج (وكالات)

حققت قوات “سوريا الديمقراطية” و”المجلس العسكري في منبج” المتحالف معها، تقدمًا جديدًا في مدينة منبج، بعد السيطرة على دوار السبع بحرات في الجهة الغربية منها ظهر اليوم، الأربعاء 13 تموز.

وأفادت مصادر مقربة من “سوريا الديمقراطية” أن المحاور الغربية والجنوبية من منبج باتت خالية من وجود تنظيم “الدولة الإسلامية”، إلا في بعض “الجيوب” التي مازالت تشهد اشتباكات متقطعة.

واتسعت سيطرة القوات المهاجمة اليوم لتشمل مشفى الباسل ودائرة المرور في منبج، بحسب المصادر، وهو ما يرجح اقتراب المعركة من نهايتها.

وتتزامن المعارك مع محاولات الأهالي الهروب إلى المناطق الآمنة في محيط منبج، وهو ما دفع “سوريا الديمقراطية” لإنشاء مخيم في منطقة الكرسان شرق المدينة.

في حين أكد ناشطون وجهات حقوقية مقتل ما لا يقل عن 50 مواطنًا في منبج، جراء القصف والألغام والغارات الجوية التي شنها طيران التحالف على أحياء المدينة، منذ مطلع تموز الجاري.

“سوريا الديمقراطية” و”المجلس العسكري” باشرا هجومًا واسعًا في منطقة منبج، مطلع حزيران الفائت، ليتمكنا من حصار المدينة منتصف الشهر ذاته، بعد السيطرة على عشرات القرى والمزارع بدعم جوي ولوجستي أمريكي.

تابعنا على تويتر


Top