المعارضة تسيطر على تلال استراتيجية في ريف اللاذقية

LATAKIAAAAA_SYRIA_2222.jpg

مقاتلو المعارضة في طريقهم لاستهداف مواقع قوات الأسد على جبهة جبل شلف بريف اللاذقية - الأربعاء 13 تموز (عنب بلدي)

تقدمت فصائل المعارضة وسيطرت على مناطق جبلية استراتيجية في ريف اللاذقية الشمالي، بينما تتعرض المنطقة لقصف مكثف منذ صباح اليوم، الخميس 14 تموز.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف اللاذقية أن المعارضة سيطرت على جبل الزويقات وعدد من التلال المهمة، بين قريتي كبانة وجب الأحمر في جبل الأكراد، مؤكدًا “أسر جندي وقتل أكثر من سبعة جنود من قوات الأسد”.

وتكمن أهمية قرية كبانة كونها الأعلى في جبل الأكراد، وتشرف على مناطق سهل الغاب في ريف حماة، ومدينة جسر الشغور في ريف إدلب.

وتخوض الفصائل اشتباكات على محوري كبانة وقلعة شلف منذ صباح اليوم، وفق المراسل، تزامنًا مع قصف وصفه بـ “العنيف” استهدف المنطقة إضافة إلى بلدة كنسبا بالمدفعية الثقيلة والصواريخ، من مراصد قوات الأسد في جبل غزالة وقمة النبي يونس.

وتتزامن المعارك مع قصف شنه الطيران المروحي على بلدة كنسبا بستة براميل متفجرة استهدفت نقاطًا فيها، بحسب المراسل.

وأعلنت فصائل المعارضة السورية سيطرتها على بلدة كنسبا، مطلع تموز الجاري، في معركة أطلق عليها اسم “اليرموك”، وتهدف إلى استعادة المناطق التي سيطرت عليها قوات الأسد بإسناد روسي منذ تشرين الأول من العام الماضي.

تابعنا على تويتر


Top