بنك إنكلترا يخالف توقعات المحللين ويبقي على أسعار الفائدة

uk2.jpg

بنك انكلترا المركزي (إنترنت)

خالف بنك إنكلترا، اليوم 14 تموز، توقعات المحللين وأبقى على أسعار الفائدة دون تغيير عند أقل مستوى لها 0.5%، بعد تصويت لجنة السياسة النقدية لصالح هذا القرار.

وكان من المتوقع أن يخفض البنك أسعار الفائدة لتعزيز الإقراض وضخ السيولة في الأسواق لتنشيط الاقتصاد، خوفًا من هزات إثر تصويت بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وتركت اللجنة، المنوط بها درس قرار التخفيض، سعر الفائدة عند 0.5%، وهو مستوى معتمد منذ الأزمة المالية العالمية في 2009، عندما صوت ثمانية أعضاء من أصل تسعة لصالح قرار الإبقاء.

وخلال الفترة الماضية، صبّت جميع توقعات المحللين الاقتصاديين في صالح نية المركزي خفض أسعار الفائدة، عندما اعتقدوا أن البنك سيقوم بتخفيض أسعار الفائدة إلى مستويات قياسية جديدة، وتكثيف المزيد من إجراءات التحفيز النقدي لحماية الاقتصاد من تداعيات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

محافظ بنك إنكلترا أكد في وقت سابق استعداده خفض أسعار الفائدة، وكشف محضر اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك عن أن قرارًا بشأن أسعار الفائدة سيتم اتخاذه في اَب المقبل.

ووافقت لجنة السياسة النقدية في “البنك المركزي البريطاني” بالإجماع على إبقاء برنامج شراء الأصول عند قيمته الحالية والبالغة 375 مليار جنيه إسترليني (حوالي 495 مليار دولار).

تابعنا على تويتر


Top