غداة الانقلاب “الفاشل”.. إيران تطلب من تركيا احترام رأي الشعب السوري

DFG671.jpg

مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي( تسنيم)

طلب مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، من تركيا احترام رأي الشعب السوري وأصواته في اختيار حكومته بنفسه.

وقال ولايتي لوكالة تسنيم الإيرانية، اليوم السبت 16 تموز، إنه “على الرغم من وجود تباين في الرأي بيننا وبين تركيا حول مواضيع مثل الملف السوري، فإننا نأمل أن تركيا في يوم ما ستحترم رأي الشعب السوري وأصواته وتوكل للشعب السوري اختيار حكومته بنفسه”.

وأضاف ولايتي في إشارة إلى نزول الشعب التركي إلى الساحات بعد دعوة الرئيس، رجب طيب أردوغان، وإفشاله للانقلاب، أن”الرئيس بشار الأسد هو الآخر انتخب من قبل الشعب السوري، ولو لم يدعمه الشعب لما استطاع أن يصمد لمدة 5 أعوام مقابل حرب دولية”.

ولايتي اعتبر أن رئيس الوزراء التركي أبدى نوعًا من الرغبة بالتفاوض مع سوريا في الأسابيع الماضية، معتبرًا أن ذلك “خطوة إلى الأمام”.

وتختلف طهران مع تركيا حول الصراع في سوريا المستمر منذ خمس سنوات، فإيران ترى أن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، هو حاكم شرعي، في حين يعتبره الرئيس التركي “مجرمًا” ومسؤولًا عن قتل الملايين من السوريين وتشريد نصف الشعب السوري، بعد انطلاق الثورة السورية عام 2011.

وكان أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، قال، اليوم، إن إيران تدعم الحكومة القانونية التركية وتعارض أي تحرك يخل بأمن تركيا واستقرارها وهدوئها، ويعارض المصالح الأساسية للشعب التركي.

تابعنا على تويتر


Top