“الحربي” يقتل مدنيين في حرستا وبيت سوا بالغوطة الشرقية

DOMAAA_SYRIA_GOTTTA.jpg

المنطقة بين دوما وحرستا في الغوطة الشرقية - الثلاثاء 19 تموز (عنب بلدي)

قتل مدنيون وأصيب آخرون إثر استهداف الطيران الحربي مدنًا وبلدات في الغوطة الشرقية بريف دمشق ظهر اليوم، الثلاثاء 19 تموز.

وأفاد مراسل عنب بلدي في الغوطة أن الطيران الحربي أطلق صاروخين، حتى لحظة إعداد التقرير، وسقطا بين دوما وحرستا، مؤكدًا مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة آخرين بجروح كحصيلة أولية.

ومن بين القتلى (من مدينة حرستا) طفل مجهول الهوية، إضافة إلى كل من الشاب حسين الشطي (أبو حامد)، وعمر شلة (أبو عبدو الكدة).

وقتل أربعة مدنيين وجرح آخرون إثر غارتين شنهما الطيران الحربي على بلدة بيت سوا، وأكد المراسل أن الطيران الحربي مازال في أجواء المنطقة حتى لحظة إعداد التقرير، بينما يتخوف الأهالي من غارات مستمرة تحصد أرواح المدنيين.

بدورها ذكرت تنسيقية دوما أن الطيران الحربي “يشن أعنف غاراته على المدينة”، مؤكدةً أن “عدد الصواريخ الموجهة على المدينة وأطرافها وصل إلى أربعة حتى اللحظة”.

وصعد الطيران الحربي غاراته على مناطق عدة في الغوطة الشرقية منذ صباح أمس الاثنين ما خلف جرحى بين المدنيين ودمارًا في الأبنية السكنية.

تابعنا على تويتر


Top