تأرجح أسعار الذهب والدولار في سوريا

df791.jpg

محل لبيع الذهب في مدينة درعا، أيار 2016 (عنب بلدي).

مازالت أسعار الذهب وسعر صرف الدولار متأرجحة في سوريا، بعد أسبوعين على تشكيل حكومة النظام الجديدة برئاسة عماد خميس.

الليرة السورية سجلت اليوم، الثلاثاء 19 تموز،  492 ليرة مقابل الدولار للمبيع، في حين سجلت للشراء 490 ليرة، بحسب صفحة “سيرياستوكس” على “فيس بوك” المتخصصة بأسعار العملات.

الدولار تراوح في الأسابيع الماضية بين 450 و470 ليرة سورية، بعدما وصل في أيار الماضي إلى حدود 600 ليرة، ما لاقى موجة من الغضب من قبل المواطنيين السوريين وطالبوا حاكم المصرف، اديب ميالة، بالاستقالة إلا أنه أصبح وزيرًا للاقتصاد في حكومة خميس الجديدة.

ولم يكن الذهب بأحسن حالًا من الدولار، فقد أصبح ارتفاع سعر الصرف يرافقه ارتفاع بسعر الغرام، نتيجة اتفاق جمعية الصاغة في دمشق مع المصرف المركزي على تسعير الذهب بشكل يومي على أساس سعر الصرف المحدد من المصرف المركزي.

وارتفع سعر غرام الذهب عيار 21  قيراطًا حوالي مئة ليرة، فقد سجل الغرام 18400 ليرة سوريا، فيما سجل سعر الغرام للعيار 18 قيراطًا نحو 15771 ليرة سورية.

ويأتي الارتفاع بعد أسبوعين من تعيين حاكم جديد للمصرف المركزي السوري، دريد درغام، خلفًا لأديب ميالة، الذي لاقى اختياره، استهجانًا من قبل الشارع السوري، الذي تساءل كيف لرجل سبق له الخضوع لقرار مـن وزير المالية بـالحجز على أمـواله، أن يصبح حاكمًا للمصرف خاصة في ظل ما تمر به البلاد من تدهور اقتصادي.

تابعنا على تويتر


Top