محكمة الاستئناف الكويتية تؤيد إعدام مواطن بتهمة التخابر مع “حزب الله”

hezbollah.jpg

استعراض عسكري لحزب الله في لبنان (أرشيفية)

أيدت محكمة الاستئناف الكويتية اليوم، الخميس 21 تموز، حكمًا بالإعدام على مواطن كويتي بتهم منها التخابر لصالح إيران و”حزب الله” اللبناني، الذي يصنفه مجلس التعاون الخليجي “منظمة إرهابية”.

ووفق وكالة الأنباء الفرنسية، لم تبت المحكمة في مصير متهم آخر إيراني محكوم عليه بالإعدام من محكمة أول درجة، لأنه “هارب”.

وقضت المحكمة بتأييد الحكم على مواطن آخر بالمؤبد، في حين برأت عددًا من المتهمين وقضت بتخفيف أحكام أخرى بالسجن على آخرين واستبدلت بعض أحكام السجن بغرامات مالية.

وضبطت السلطات الكويتية، في آب الماضي، عدد من المتهمين مع كمية كبيرة من الأسلحة عثر عليها في مزرعة بمنطقة العبدلي بالقرب من الحدود العراقية.

وعلى إثرها أحالت النيابة 25 متهمًا كويتيًا ومتهمًا إيرانيًا واحدًا لمحكمة الجنايات، بتهم عديدة، منها التخابر لصالح إيران و”حزب الله” اللبناني.

كما شملت الاتهامات “ارتكاب أفعال من شأنها المساس بوحدة وسلامة أراضي دولة الكويت… وتلقي التدريب على حمل واستخدام المفرقعات والأسلحة”.

تابعنا على تويتر


Top