ناشطو حلب ينتقدون صمت المجتمع الدولي ويحيّون “الجيش الحر”

halab-enab-2016y21.jpg

مظاهرة في مدينة حلب- الاثنين 25 تموز (الناشط أبو فراس الحلبي)

خرج شباب وناشطون سوريون في مظاهرة، الاثنين 25 تموز، في أحياء مدينة حلب الخاضعة للمعارضة السورية، حيت ما وصفته بـ “صمود الجيش الحر”، ونددت بمواقف المجتمع الدولي إزاء التصعيد في سوريا.

ونشر الناشط الإعلامي، أبو فراس الحلبي، مجموعة صور عبر حسابه في “تويتر”، أظهرت مجموعة من الشباب يجولون شوارع حلب اليوم.

وأوضح الناشط أن المتظاهرين طالبوا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه ما يحدث في حلب، من حرب “إبادة” وحصار، مطالبين في الوقت ذاته فصائل المعارضة بتوحيد صفوفهم.

كما حيا المتظاهرون فصائل “الجيش الحر” على جبهتي حندرات والملاح، بريف حلب الشمالي، واتهموا قادة فصائل عسكرية (لم يسموها) بالتقصير.

وتتعرض مدينة حلب لهجمة عسكرية “مكثفة” من قبل النظام السوري وحلفائه، تسببت بمجازر بين الأهالي، ودمار كبير في المركز الطبية والمستشفيات، في ظل حصار مستمر منذ مطلع تموز الجاري.

تابعنا على تويتر


Top