شركة المطاحن تدرس رفع سعر النخالة إلى 55 ألف ليرة للطن

sdf567.jpg

مواطنون يشترون خبز النخالة (انترنت)

كشف مدير عام شركة المطاحن في وزارة التجارة الداخلية التابعة للنظام، زياد بله، عن دراسة لرفع سعر مبيع طن النخالة من 37 ألف إلى 55 ألف ليرة للطن الواحد.

وأرجع بله السبب، بحسب صحيفة “الوطن” المقربة من النظام اليوم، الثلاثاء 26 تموز، إلى ارتفاع سعر شراء مادة القمح للموسم الحالي إلى 100 ليرة للكيلو الواحد، ما أدى إلى زيادة كلفة الإنتاج لمادة النخالة.

ويصل سعر الطن في السوق إلى 100 ألف ليرة، مرتفعًا عن سعر المادة في الشركة بنسبة 150%، بحسب بله، ما يؤدي إلى تهريبها من الشركة إلى السوق لتحقيق أرباح.

مؤسسة الدواجن تعتبر من أهم المستهلكين الأساسيين لهذه المادة، وسيؤدي رفع السعر إلى الإضرار بالمربين وسيزيد من كلفة الإنتاج.

وبات المواطن السوري على موعد مع ارتفاع أسعار البيض والفروج في حال ارتفاع السعر، لا سيما وأن هناك نقصًا في توفر المادة وعدم كفايتها للمربين خاصة في فصل الشتاء.

كما سيؤدي إلى رفع سعر خبز النخالة الذي يحتاجه فئة معينة من السوريين لفوائده الصحية، خاصة وأن سعر الكيلو خبز المعبأ ضمن أكياس النايلون يباع بـ 200 ليرة، بعد رفعه من قبل الحكومة في آذار الماضي.

تابعنا على تويتر


Top