جنود روس يقدّمون مساعدات غذائية لأهالي بلدة في ريف دمشق (فيديو)

fgtjhyhbjyu6u776y.jpg

توزيع مساعدات روسية في بلدة نجها بريف دمشق- الأربعاء 27 تموز (سما)

لا يقتصر عمل القوات الروسية على تقديم دعم عسكري ولوجستي للنظام السوري، في معاركه ضد المعارضة في سوريا، وإنما أصبح نشاطهم يركز أيضًا على تنفيذ “مصالحات” في عشرات القرى والبلدات، وتوزيع مساعدات غذائية.

اليوم، الأربعاء 27 تموز، وزّع جنود روس مساعدات غذائية على أهالي بلدة “نجها البلد” التابعة لناحية السيدة زينب في ريف دمشق، وفق ما نقلت فضائية “سما” المقربة من النظام السوري.

ووفقًا لتقرير مصور نشرته القناة، فإن أربعة أطنان ونصف من المواد الغذائية (حبوب ومعلبات) وزعت على أهالي البلدة الخاضعة للنظام السوري.

وقال العقيد آرتيوم كازانكوف، مدير “المصالحة الروسية” في دمشق، إن توزيع المساعدات على المتضررين في سوريا، يأتي في إطار مهام كلفتهم بها القيادة الروسية، بحسب “سما”.

ويظهر التسجيل المصور شاحنة وضع عليها العلم الروسي، وجنودًا روس قاموا بتوزيع المساعدات بأيديهم، وسط حضور إعلامي للقنوات والوكالات التابعة والموالية للنظام.

وتكفّلت روسيا بإجراء ما أسمتها بـ “المصالحات” في قرى وبلدات تتبع لعدة محافظات سورية، أبرزها في ريف دمشق، لكن بعض الاتفاقيات ما لبثت أن انهارت جراء تصعيد النظام والميليشيات الرديفة.

ودخلت روسيا رسميًا الحرب إلى جانب النظام السوري أواخر أيلول 2015، وتتهمها منظمات حقوقية بالمسؤولية عن مقتل مئات المدنيين، جراء استهداف مقاتلاتها بلدات وأحياء مأهولة بالسكان.

تابعنا على تويتر


Top