“فيلق الشام” يبدأ معركة باتجاه الأكاديمية العسكرية في حلب

DDDDDDDDDDDDDWWWWWWWERGFGFGFGF.jpg

حرائق إثر استهداف الأكاديمية العسكرية الثلاثاء 2 آب (جيش المجاهدين)

أعلن “فيلق الشام” السيطرة على مناشر منيان في ريف حلب الغربي عصر اليوم، الثلاثاء 2 آب، تزامنًا مع تحرك فصائل المعارضة لفك الحصار عن حلب.

وأكد الفصيل، المنضوي تحت غرفة عمليات “جيش الفتح”، بدء عمل عسكري جديد على كتلة الصحفيين ومعمل الكرتون غرب حلب، باتجاه الأكاديمية العسكرية، تزامنًا مع صورٍ نشرها “جيش المجاهدين” تظهر حرائق داخل الأكاديمية.

وأوضح مراسل عنب بلدي في حلب أن العمليات باتجاه كتلة الصحفيين “مهمة” للاقتراب من الأكاديمية، مؤكدًا استهدافها من داخل المدينة جاء “لشلّ حركة المؤزرات”.

وتعتبر الأكاديمية من الثكنات الأكثر تحصينًا في حلب بعد معامل الدفاع في السفيرة، وهي مشروع محصّن يضمّ كليات لتدريس الضباط والمجندين.

خارطة السيطرة في منطقة كلية المدفعية جنوب حلب - 2 آب 2016 (عنب بلدي)

خارطة السيطرة في منطقة كلية المدفعية جنوب حلب – 2 آب 2016 (عنب بلدي)

وكان عضو مجلس الشورى في غرفة عمليات “فتح حلب” قال في حديث سابق لعنب بلدي إنه السيطرة على الأكاديمية “يفضي إلى تحرير قطاع كبير من الحمدانية وحلب الجديدة”، في الأحياء الغربية لحلب.

ويرى ناشطو المدينة أن فصائل المعارضة تحاول تشتيت قوات الأسد من خلال فتح أكثر من جبهة في المنطقة.

وتقدمت المعارضة عصر أمس مسيطرةً على قرية الشرفة غرب حلب، لتصبح حاليًا على أبواب “كلية المدفعية” التابعة لقوات الأسد في منطقة الراموسة.

وتعمل الفصائل خلال معركة “ملحمة حلب الكبرى” محاولة فتح طريق جديد جنوب حلب لفك الحصار عن الأحياء الشرقية، والتي غدت محاصرة بعد تقدم قوات الأسد وسيطرتها على طريق “الكاستيلو” في الشمال، مطلع تموز.

تابعنا على تويتر


Top