غارات على بلدات الغوطة ومواجهات مستمرة في حوش الفارة

dfrt5465etry677u8d.jpg

عناصر من "جيش الإسلام" على جبهة جوش الفارة في الغوطة الشرقية- السبت 30 تموز

أصيب عدد من المدنيين جراء غارات وقصف متواصل على عدة بلدات في الغوطة الشرقية، الخميس 4 آب، بالتزامن مع مواجهات مستمرة على جبهة حوش الفارة، شرق دوما.

وذكر مراسل عنب بلدي أن حوالي عشر غارات جوية طالت بلدات أوتايا والشوفينية وحوش نصري وحوش الضواهرة، متسببة بوقوع عشرات الإصابات، بينها خطرة.

ويتزامن ذلك مع استمرار الاشتباكات بين قوات الأسد وفصيل “جيش الإسلام” على محور حوش الفارة، إذ تسعى قوات الأسد إلى فرض سيطرتها على البلدة الواقعة شرق مدينة دوما.

ونفت مصادر عنب بلدي حدوث أي اختراق على محور حوش نصري، كما ادعت مصادر موالية للنظام السوري، وأكدت المصادر أن قوات الأسد لا زالت تتحاول اقتحام حوش الفارة، محققة تقدمًا جزئيًا فيها.

واستطاعت قوات الأسد تحقيق تقدم على المحور الشرقي في الغوطة الشرقية، منذ مطلع تموز الفائت، وسيطر على بلدة ميدعا المحاذية لحوش الفارة، في ظل محاولات تصدي فصيل “جيش الإسلام” للهجوم الواسع.

تابعنا على تويتر


Top