“شرطيات” تتحدّين المجتمع وتنظمن السّير في الجزيرة السورية

2.jpg

شرطية مرور في مدينة القاشلي، بريف الحسكة - آب 2016 (عنب بلدي)

لعبت المرأة الكردية، خلال الثورة السورية، أدوارًا حرمت منها السوريات، وشاركت في نواحي الحياة، السياسية والاجتماعية والخدميّة من خلال مهام عدّة، وانتقلت من المنزل والمكتب إلى الشارع، بلباس أزرق، لتعمل كشرطية مرور، في مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية”.

“ترافيك” الكلمة الكردية المرادفة لـ “شرطة المرور” باللغة العربية، وهي مؤسسة تابعة لـ “الإدارة الذاتية” في مناطق الجزيرة السورية، وتتيح للمرأة دور تنظيم المرور وسير المركبات وضبط القانون والمخالفات المرورية.

شرطية مرور تابعة لمؤسسة "ترافيك" - آب 2016 (عنب بلدي)

شرطية مرور تابعة لمؤسسة “ترافيك” – آب 2016 (عنب بلدي)

وتتولى العاملات في “ترافيك” أدوار عدّة إلى جانب تنظيم السير، مثل الأرشفة وتحرير المخالفات والمناوبة على الحواجز الأمنية، حسبما أكّدت شرطية المرور في القامشلي جيهان حسن، لعنب بلدي.

شرطيات المرور أثناء تنظيم السير في شوارع مدينة القامشلي - آب 2016 (عنب بلدي)

شرطيات المرور أثناء تنظيم السير في شوارع مدينة القامشلي – آب 2016 (عنب بلدي)

وتعتبر جيهان أنّ مشاركة المرأة في مؤسسة شرطة المرور، تأتي في سياق كسر الحواجز الذكورية، في المناطق السورية ذات الغالبية الكردية، وللتأكيد أنّ المرأة السورية بشكل عام سواءً كانت كردية أو عربية، قادرة على خدمة مجتمعها وحمايتها والمشاركة أيضًا في المؤسسات العسكرية.

شرطيات المرور يساهمن إلى جانب الرجال في المناوبات على الحواجز الأمنية - آب 2016 (عنب بلدي)

شرطيات المرور يساهمن إلى جانب الرجال في المناوبات على الحواجز الأمنية – آب 2016 (عنب بلدي)

وطالت الانتقادات الاجتماعية شرطيات المرور في مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية”، وشكّلت عقبة أمام عملهن في بادئ الأمر، قبل أن تصبح الفكرة مألوفة لدى السكان.

سيارة تابعة لشرطة مرور الإدارة الذاتية "ترافيك" - آب 2016 (عنب بلدي)

سيارة تابعة لشرطة مرور الإدارة الذاتية “ترافيك” – آب 2016 (عنب بلدي)

نازدار علي، التي تعمل في مؤسسة “ترافيك”، قالت لعنب بلدي “في البداية واجهنا الكثير من الصعوبات لأن الناس لم تتقبل عمل المرأة في هذا المجال، كونها تقف على الحواجز وتفتش السيارات، خصوصًا أن هناك سيارات من خارج المحافظة وغير نظامية”.

وأكدت نازدار أنّ نساء “ترافيك” تواجهن جميع المصاعب لكنهن يكملن عملهن “إلى أن يقتنع المجتمع أن للمرأة حق في خدمة مجتمعها وحمايته”.

تابعنا على تويتر


Top