الطيران الحربي يحصد 20 مدنيًا في حلب وإدلب

rt567yfv44tyytyr4.jpg

انتشال جثث مجزرة بلدة حيان في ريف حلب الشمالي- الجمعة 12 آب (الدفاع المدني)

قتل نحو 20 مدنيًا بينهم نساء وأطفال، جراء غارات شنتها الطائرات الحربية على بلدات في ريفي إدلب وحلب، ابتداء من صباح اليوم، الجمعة 12 آب.

وذكر المكتب الإعلامي في بلدة حيان، شمال حلب، أن عشرة مدنيين معظمهم أطفال ونساء، قتلوا جراء خمس غارات جوية شنتها طائرات حربية، يعتقد أنها روسية، على البلدة.

وفي السياق، أكدت مصادر متطابقة مقتل عشرة مدنيين جراء غارات مماثلة على مدن وبلدات في ريف إدلب، ولا سيما تلعاد وسرمدا وسراقب، في إحصائية أولية نظرًا لسقوط عدد كبير من الجرحى.

وشملت غارات اليوم مناطق واسعة في المحافظتين، بالتزامن مع استمرار محاولات قوات الأسد في اقتحام منطقة الراموسة جنوب حلب، والتي قوبلت بتصدي فصائل “جيش الفتح” و”فتح حلب”.

تابعنا على تويتر


Top