“أبو عمارة” تأسر ضابطًا في قوات الأسد حاول التسلل إلى الراموسة

sf34.jpg

مقاتلون من كتائب ابو عمارة في 2015 (تويتر)

أسرت كتائب “أبو عمارة للمهام الخاصة” قائد مجموعة من قوات الأسد مع مجموعته، بعد محاولة تسلل إلى قطاع سادكوب في جهة الراموسة في حلب.

وقالت الكتائب في بيان اليوم، السبت 13 آب، إن مقاتليها تصدوا لمحاولة الاقتحام ليلًا وأسروا قائد المجموعة المتسللة الضابط، حسين صالح رجب.

وأضاف البيان أن عددًا من عناصر النظام قتلوا وعرف منهم: صف ضابط أحمد ياسين تقوى، وصف ضابط عمار جاسم، وسامر جديد، وقصي صالح ومهند حبيب ديوب، وعمار محمد سعيد الإمام، وعبد الباسط محمد زكي.

وتأتي محاولة التسلل بعد يومين من مقتل 60 عنصرًا من الميليشيات الأجنبية، الأربعاء 10 آب، خلال محاولة تقدم فاشلة في المحور الجنوبي لمدينة حلب، بحسب “جيش الفتح”.

وأوضحت مصادر في غرفة عمليات “جيش الفتح” لعنب بلدي أن قوة برية حاولت التقدم من معمل الإسمنت باتجاه تلة الدباغات بالقرب من حي الراموسة، قوبلت بتصدي مقاتلي “جيش الفتح”، ومقتل معظم المهاجمين.

وتعتبر “أبو عمارة” من أبرز كتائب المهام الخاصة في الشمال السوري، وتتميز بأن مقاتليها أغلبهم من حملة الشهادات الجامعية، وقد نفذت عمليات داخل مناطق النظام السوري في حلب.

تابعنا على تويتر


Top