“الدفاع الروسية”: استهدفنا تنظيم “الدولة” في دير الزور بقاذفات بعيدة المدى

Untitled-71.jpg

وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو (إنترنت)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم، الأحد 14 آب، أنّ قاذفات بعيدة المدى تابعة لسلاحها الجويّ استهدفت مواقعًا لتنظيم “الدولة الإسلامية”، في محيط مدينة دير الزور شمال شرق سوريا.

وقالت الوزارة في بيان لها أنّ ست طائرات قاذفة بعيدة المدى، من طراز “Tu-22″، وجهت ضربات مكثفة إلى مواقع تنظيم “الدولة” قرب مدينة دير الزور.

ورافقت القاذفات الروسية، طائرات حربية من طراز “Su-30″، و”Su-35” تابعة لقاعدة حميميم، حسبما جاء في البيان، الذي أكّد أن الهجمة تسببت بخسائر كبيرة للتنظيم.

وتحدّث ناشطون من دير الزور اليوم عن قصف جوي بلدات الحسينية وحطلة والصالحية بريف دير الزور الشرقي، فضلًا حقلي العمر وكونيكو النفطيين، إلا أنهم لم يحددوا مصدر الضربات.

ويساند الطيران الحربي الروسي قوات الأسد، وتتخذ الطائرات الروسية من قاعدة حميميم في ريف اللاذقية مركز انطلاق لها في سوريا، بينما تتركّز غاراتها على مناطق سيطرة المعارضة.

وتعدّ “Tu-22″، حسب الاصطلاحات العسكرية، “قاذفات استراتيجية”، تضرب أهدافها من ارتفاعات عالية، الأمر الذي يجعلها بعيدة عن احتمالات الإسقاط بالمضادات الأرضية.

تابعنا على تويتر


Top