روسيا تنشر قاذفات بعيدة المدى في إيران لضرب مواقع سورية

Untitled-113.jpg

القاذف Tu 22 M في القاعدة الإيرانية، 15 آب 2016 (موقع الاعمال الحربية حول العالم)

قالت وسائل إعلام روسيّة اليوم، الثلاثاء 16 آب، إنّ طائرة قاذفات من طراز “Tu22 M” وصلت إلى الأراضي الإيرانية، للمشاركة في ضرب مواقع تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وبنشر القاذفات بعيدة المدى في إيران، تخفّض زمن تحليقها بنسبة 60% بعد أن كانت تنطلق من جنوب روسيا لتنفيذ المهام قبل أن تعود إلى قواعدها، حسبما نقلت قناة “روسيا 24″، أما القاعدة الروسية في مطار حميميم بريف اللاذقية فهي غير معدّة لاستقبال هذه القاذفات.

وتعد “Tu22 M” حسب الاصطلاحات العسكرية، “قاذفات استراتيجية”، تضرب أهدافها من ارتفاعات عالية، الأمر الذي يجعلها بعيدة عن احتمالات الإسقاط بالمضادات الأرضية.

وكانت روسيا طلبت مؤخرًا من السلطات في العراق وإيران السماح بتحليق صواريخ “كاليبر” المجنحة الروسية فوق أراضيهما.

وكاليبر أو كلوب هو نظام صواريخ متعددة المهام، يتم إطلاقها من سطح السفن أو من غوّاصات، وهي مصممة لقبول أنواع مختلفة من الرؤوس الحربية على حسب المهمة، وبحسب “ويكيبديا” فهي صواريخ صعبة الاكتشاف بالنسبة للرادار بسبب قطرها الصغير واستخدامها لطلاء ماص لموجات الرادار.

وكانت وزارة الدفاع الروسية كانت أعلنت، الاثنين الماضي عن إطلاق مناورات تكتيكية في بحر قزوين، بمشاركة سفن حربية حاملة لصواريخ مجنحة بعيدة المدى “كاليبر”، بالتزامن مع التدريبات في البحر المتوسط بمشاركة السفينتين “سيربوخوف” و”زيلوني دول”، الصاروخيتين المزودتين بصواريخ “كاليبر”.

تابعنا على تويتر


Top