تموز الماضي الأعلى حرارة على الإطلاق

Untitled-66.jpg

مواطنون يستخدمون مياه الحدائق العامة للتخفيف من الحر في إسبانيا (إنترنت)

صنّف شهر تمّوز الماضي، الأعلى حرارة في العالم، منذ بدء توثيق ورصد درجات الحرارة عام 1880، ليتفوق على شهر حزيران الذي سجّل درجات حرارة قياسية.

وكشفت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، أنّ درجات الحرارة في تموز فاقت جميع القياسات المسجلة، إذ ارتفعت بنحو 0.11 درجة مئوية، مشيرةً إلى أنّه تصدر الأشهر الأكثر حرارة في العالم، وهي حزيران 2016، تموز 2011، تموز 2015، حزيران 2009 وآب 2014.

وكتب مدير معهد غودارد للدراسات الفضائية، في ناسا، غافن شميدت، في تغريدة على تويتر: “ما يجب أن نعلمه هو أن هناك احتمالا بنسبة 99% بأن يسجل العام 2016 رقما قياسيًا في زيادة المتوسط السنوي لدرجات الحرارة”.

وشهدت دولًا عربية ارتفاعًا قياسيًا في درجات الحرارة الشهر الماضي، إذ أكّدت الإدارة الوطنية الأمريكية لدراسة المحيطات والغلاف الجوي، أن صيف هذا العام سجل أعلى درجات حرارة منذ 136 عامًا في المنطقة العربية.

وأوضحت في تقرير نشرته مؤخرًا أنّ العالم في طريقه لأن يشهد أشد الأعوام حرارة على الإطلاق، وأن غاز ثاني أكسيد الكربون بلغ مستويات مرتفعة جديدة، الأمر الذي يزيد من ظاهرة الاحتباس الحراري.

وسجّلت درجة الحرارة في الكويت منتصف تموز الماضي، أعلى درجة حرارة في العالم عندما وصلت إلى 54 درجة مئوية، تبعتها مدينة البصرة جنوبي العراق بـ 53.9 درجة.

تابعنا على تويتر


Top