اشتباكات “مفاجئة” بين “أسايش” وقوات الأسد في الحسكة

HASAKAAAAAAAAAAAAAAA_SYRIA.jpg

طريق عامو داخل مدينة الحسكة (أرشيف عنب بلدي)

تجري اشتباكات بين عناصر قوات “أسايش”، الذراع الأمنية لـ”الوحدات الكردية” ضد قوات الأسد في مدينة الحسكة، بدأت ظهر اليوم، الثلاثاء 16 آب.

شوارع مدينة الحسكة فارغة من سكانها - الثلاثاء 16 آب (عنب بلدي)

شوارع مدينة الحسكة فارغة من سكانها – الثلاثاء 16 آب (عنب بلدي)

وأفاد مراسل عنب بلدي في الحسكة أن الاشتباكات بدأت قبل قليل في منطقة سوق المدينة قرب دوار “سينالكو” وشارع فلسطين وداخل حي النشوة، مشيرًا إلى أن شوارع المدينة خلت من المارة مباشرة عقب إطلاق رصاص داخل السوق.

بدوره قال الناشط سراج الحسكاوي لعنب بلدي إن الاشتباكات تأتي بعد أيام من حوادث تبادل خطف للمدنيين بين الطرفين، إلا أنه لم يتحدث عن تفاصيل عمليات الخطف.

بينما عزا بعض الناشطين الأكراد السبب إلى أن حزب الاتحاد الديمقراطي “يحاول تشتيت الأنظار عما يمارسه في القامشلي بحق القيادات الكردية”.

واعتقلت قوات “أسايش” الاثنين الماضي، أربعة سياسيين وناشطين أكراد، أثناء مشاركتهم في جنازة شاب قتل في معارك “البيشمركة” ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق.

ويفرض النظام السوري سيطرته على المربع الأمني داخل الحسكة وعلى “فوج كوكب” العسكري، بينما تسيطر “الوحدات الكردية” على باقي المناطق في المدينة.

ويشتبك الطرفان بشكل متكرر، إذ دارت اشتباكات نيسان وتموز الماضيين، سقط إثرها عشرات القتلى من الطرفين، إضافة إلى ضحايا من المدنيين، كما سيطر النظام قبل شهرين على كلية الآداب ومشفى الأطفال ومدرسة عياض الفهري على الدوار بالقرب من حي النشوة داخل المدينة.

تابعنا على تويتر


Top