الخطيب: الروس محتلون و شمس الحرية تشرق باستقلال قرار المعارضة

Untitled-81.jpg

الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، معاذ الخطيب (إنترنت)

أكّد الرئيس الأسبق للائتلاف السوري المعارض، معاذ الخطيب، اليوم، الثلاثاء 16 آب، أنه سيلتقي نائب وزير الخارجية الروسي في العاصمة القطرية الدوحة، عبر منشور على “فيس بوك”.

وكتب الخطيب “اليوم سيكون هناك لقاء مع المفوض الروسي للشرق الأوسط بغدانوف بناء على طلب منهم”، مضيفًا “نعتبر الروس محتلين حقيقيين ونحاول الاستفادة من كل ظرف ولقاء لصالح شعبنا”.

وحول الانتقادات التي طالته وتناولت عنوان مقالته “هل ستشرقُ الشمسُ من موسكو؟”، أشار الخطيب، إلى أنّ العنوان جاء بصيغة التساؤل لا التقرير، وأكّد أنّ “الجواب في النهاية بالنفي”.

وأضاف “ستشرق شمس الحرية في سوريا عندما يصبح قرارُ المعارضة مستقلًا سياسيًاً وعسكريًا، وتتوحد الفصائل في مشروع وطني يقدم حلًا سياسيًا يكفل حرية السوريين الذين دفعوا ثمنها من دمهم، وتبتعد عن وصاية غرفتي الموك والموم للمخابرات العالمية”.

في سياق متصل، قال الخطيب إنّ القضية السورية ما تزال بحاجة الدعم التركي “خلال هذه المرحلة الحرجة”، وذلك خلال لقاء جمعه مع السفير التركي في قطر، أحمد دميروك، اليوم “لتهنئته بفشل الانقلاب العسكري في تركيا” حسبما نقلت وكالة الأناضول التركية.

واعتبر الخطيب أنّ تمكن تركيا من التصدي لمحاولة الانقلاب “نصر للشعب السوري والقضية السورية”.

تابعنا على تويتر


Top