المعارضة تصدّ هجومًا لقوات الأسد قرب “المدفعية الجوية” جنوب حلب

AHRAR_ALSHAM_SYRIA_ALEPPO.jpg

استهداف قوات الأسد على محور الفنية الجوية في حلب - الأربعاء 17 آب (حركة أحرار الشام الإسلامية)

شنت قوات الأسد هجومًا واسعًا محاولةً التقدم على أطراف مشروع “1070 شقة”، والكلية الفنية الجوية، جنوب حلب ظهر اليوم، الأربعاء 17 آب.

وذكرت حركة “أحرار الشام الإسلامية”، المنضوية في غرفة عمليات “جيش الفتح”، أن معارك عنيفة تجري “للتصدي لمحاولة الميليشيات الطائفية التقدم في المنطقة ومقتل عدة جنود”.

وأكد مراسل عنب بلدي في حلب أن قوات الأسد لم تستطع التقدم على أي نقطة في المناطق التي سيطرت عليها المعارضة، في 6 آب الماضي، حتى لحظة إعداد التقرير.

موسى الشامي، مسؤول التنسيق الإعلامي لـ”جبهة فتح الشام”، قال لعنب بلدي إن ما ينشره النظام السوري حول تقدمه في المنطقة “كذب وغير صحيح”، مؤكدًا أن المقاتلين ما زالوا يحتفظون بالنقاط التي تقدموا إليها قبل أيام.

وتحاول قوات الأسد استعادة المناطق الاستراتيجية التي سيطرت عليها فصائل المعارضة مطلع آب الجاري، بدعم من الطيران الحربي الروسي والميليشيات المقاتلة إلى جانبها على الأرض.

وشهدت جبهات القتال جنوب حلب تصعيدًا عسكريًا عقب فتح فصائل المعارضة طريقًا إلى الأحياء الشرقية في مدينة حلب، خلال معركة وصفت بأنها الأوسع في حلب منذ اندلاع الثورة السورية.

تابعنا على تويتر


Top