الحر يتقدم على أطراف دمشق ويوحّد كتائبه في «جبهة فتح العاصمة»

عنب بلدي – العدد 75 – الأحد 28-7-2013
16
سيطرت كتائب الجيش الحر على مواقع قريبة من ساحة العباسيين كما تقدمت إلى كراجات القابون وسط حركة نزوح سكاني، في وقت أعلنت الكتائب المقاتلة على محور العباسيين التوحد في جبهة واحدة، لتوحيد خطط القتال.
وتمكن الجيش الحر من السيطرة على مؤسسة الكهرباء في حي العباسيين، وبنايات بعض المعامل القريبة من نهر تورا في جوبر بعد اشتباكات عنيفة، فيما استمرت قوات الأسد بقصف تلك المناطق بالمدفعية الثقيلة، كما قام الطيران الحربي بشن غارات على المناطق الواصلة بين حي جوبر والقابون.
وعلى محور العباسيين أيضًا تقدم مقاتلو الحر إلى منطقة الكراجات في حي القابون، التي تصل القابون بحي العباسيين بعد أيام من محاولات قوات الأسد التوغل داخل حيي القابون وبرزة.
وأسفرت الاشتباكات العنيفة عن حركة نزوح كبيرة في مناطق شرقي التجارة، وشارع فارس الخوري، بعد أن تمركزت قوات الأسد غرب شارع الخوري، وتقدمت قوات الحر في بعض الأبنية شرق الشارع، في تقدم ملحوظ إلى ساحة العباسيين التي تعد المدخل الشمالي للعاصمة.
في سياق متصل أعلنت كتائب الجيش الحر المقاتلة على جبهة العباسيين التوحد في جبهة قتال واحدة تحت مسمى «جبهة فتح العاصمة» لـ «توحيد خطط القتال»، والتصدي لقوات الأسد كـ «جسم واحد» بحسب بيان التوحيد، وقد ضم التجمع الجديد 21 لواءً وكتيبة، أبرزها لواء فسطاط المسلمين ولواء هارون الرشيد، ولواء الفاروق عمر.

تابعنا على تويتر


Top