روسيا تعلن دعمها لتطبيق هدنة في حلب لـ 48 ساعة

Wwwwwwwwwwwwwwwwww.jpg

آثار القصف على حي طريق الباب في حلب - الثلاثاء 16 آب (المصور عبدو خضر)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن دعمها لمقترح مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، حول إعلان هدنة في حلب لمدة 48 ساعة.

وقال الناطق باسم الوزارة، إيغور كوناشينكوف اليوم، الخميس 18 آب، إن “الجانب الروسي يقترح إرسال القوافل الإنسانية ليس إلى الأحياء الغربية لحلب الخاضعة لسيطرة الجيش السوري فحسب، بل وإلى الأحياء الشرقية التي تخضع لسيطرة المعارضة المسلحة”.

من جانبه دعا الاتحاد الأوروربي إلى وقف فوري للقتال في حلب من أجل تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المدينة.

وكان دي ميستورا أعلن، في 11 آب، عن سعيه من أجل تطبيق هدنة في مدينة حلب لمدة 48 ساعة، بعد اعتبار المدة التي اقترحتها روسيا (ثلاث ساعات) غير كافية.

الاستعداد الروسي يأتي عقب إلغاء دي ميستورا لقاءً مع عدد المبعوثين الإنسانيين في الأمم المتحدة، احتجاجًا على عدم التوصل إلى هدنة تساهم في توصيل المساعدات الإنسانية.

وبرّر دي ميستورا إلغاء اللقاء بـ “عدم احترام أطراف الصراع ضرورة الإغاثة وتوصيل المواد اللازمة للمحاصرين، لاسيما في حلب”، حسبما نقلت وكالة رويترز، اليوم.

وأبدى المبعوث الأممي أسفه لعدم وصول أي قافلة مساعدات إلى المناطق المحاصرة في سوريا، منذ نحو أسبوع، معلنًا تعليق عمل قوة مهام إنسانية حتى الأسبوع القادم.

وقال المبعوث الأممي في تصريح للصحفيين “أؤكد نيابة عن الأمين العام أنّ وقف القتال لمدة 48 ساعة في حلب، كبداية، يتطلب مجهودًا شاقًا ليس فقط من القوتين الرئيستين، ولكن أيضًا من كل من لهم نفوذ على الأرض”.

تابعنا على تويتر


Top