مصادر عنب بلدي تنفي انسحاب تنظيم “الدولة” من جرابلس

ft66yhhhyu86t44tgt.jpg

إحدى ساحات مدينة جرابلس الحدودية مع تركيا (أرشيفية)

نفت مصادر محلية في مدينة جرابلس الواقعة شمال شرق حلب، على الحدود السورية- التركية، انسحاب عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” منها، كما أشيع في بعض الوسائل الإعلامية.

وكانت مواقع عربية ومحلية أكدت انسحاب معظم مقاتلي التنظيم وعائلاتهم من مدينة جرابلس وقرية العمارنة المحاذية، صباح اليوم، الخميس 18 آب، باتجاه مدينة الباب في ريف حلب، والتي باتت مركزًا رئيسيًا للتنظيم في المحافظة.

من جهتها أكدت مصادر محلية في جرابلس لعنب بلدي أن مقاتلي التنظيم لا زالوا في مواقعهم في مدينة جرابلس والعمارنة المحاذية، نافية حدوث انسحاب منها.

لكن المصادر أوضحت، في الوقت ذاته، نزوح بعض العائلات خلال اليومين الماضيين باتجاه مناطق أكثر أمانًا في محافظة حلب، تخوفًا من عمل عسكري محتمل.

وكانت قوات “سوريا الديمقراطية” أعلنت في 13 آب الجاري سيطرتها الكاملة على مدينة منبج، لتؤكد في اليوم الذي يليه أن وجهتها المقبلة هي مدينة الباب شرق حلب.

ويرى محللون أن ضغوطات أمريكية منعت قوات “سوريا الديمقراطية” من التوجه إلى جرابلس، بطلب من الحكومة التركية، والتي تعتبر أن “وحدات حماية الشعب” المكون الرئيسي في هذه القوات، هي ميليشيا “إرهابية” تتبع حزب “العمال الكردستاني”.

تابعنا على تويتر


Top