روسيا تقصف جبهة “فتح الشام” بصواريخ “كاليبر” من البحر المتوسط

df5611.jpg

المدمرة الروسية “زيليويني دول”(انترنت)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنها أطلقت ثلاثة صواريخ مجنحة من نوع “كاليبر” من شرق البحر المتوسط باتجاه مواقع تابعة لجبهة فتح الشام ( جبهة النصرة سابقًا) في حلب.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم، الجمعة 19 آب، إن الصواريخ أطلقت من سفينتي “سيربوخوف” و”زيليوني دول” الصاروخيتين الموجودتين في البحر المتوسط، باتجاه دار عزة غرب حلب.

الوزارة أوضحت أن الضربات الصاروخية استهدفت مركز قيادة وقاعدة ومصنعًا لإنتاج قذائف هاون ومستودعًا كبيرًا للأسلحة في محافظة حلب، لافتة إلى أن “الأهداف المحددة دمرت”.

وأشارت الوزارة إلى أن “الصواريخ وصلت إلى أهدافها فوق مناطق ذات كثافة سكانية منخفضة مراعاة لأمن المدنيين”، في حين لم تؤكد جبهة “فتح الشام” الخبر حتى إعداد التقرير.

و”كاليبر” أو “كلوب” هو نظام صواريخ متعددة المهام، يتم إطلاقها من سطح السفن أو من غوّاصات، وهي مصممة لقبول أنواع مختلفة من الرؤوس الحربية على حسب المهمة، وبحسب “ويكيبيديا” فهي صواريخ صعبة الاكتشاف بالنسبة للرادار بسبب قطرها الصغير واستخدامها لطلاء ماص لموجات الرادار.

القصف الروسي يأتي بعد إعلان روسيا، في 15 آب، عن قيام السفينتين بـ “مناورات تكتيكية” في شرق البحر الأبيض المتوسط، الهدف منها التدريب على الرماية في ظروف قريبة من الظروف القتالية الحقيقية.

ووصلت المدمرة الروسية “زيليويني دول” التي تحمل على متنها صواريخ “كاليبر أن كا” إلى ميناء طرطوس السوري في شباط الماضي.

وتحمل على متنها مدافع من طراز “آ-190” بعيار 100 ملم، ومنصات إطلاق “غيبكا” المخصصة لإطلاق صواريخ “إيغلا” المضادة للجو، ومنظومات مدفعية من طراز “دوآت”.

وكانت طائرة قاذفات روسية من طراز “Tu22 M” نفذت غارات جوية ضد مقاتلي المعارضة السورية في حلب انطلاقًا من قاعدة همدان الإيرانية.

تابعنا على تويتر


Top