اشتباكات وقصف متبادل في الحسكة.. والطيران يكتفي بالتحليق

dtrfgt5554gfg5545g.jpg

عوائل نازحة من مدينة الحسكة إلى مدينة عامودا- الأحد 21 آب (عنب بلدي)

استأنف طرفا النزاع في مدينة الحسكة الاشتباكات والقصف المتبادل منذ صباح اليوم، الأحد 21 آب، بالتزامن مع تحليق الطيران الحربي في سمائها.

وقال مراسل عنب بلدي إن اشتباكات عنيفة اندلعت صباحًا بين قوات الأسد وميليشيا “الدفاع الوطني” من جهة، ووحدات “حماية الشعب” وقوات “أسايش” الكردية من جهة أخرى، لدى محاولة الأخيرة التقدم في الجزء الغربي لحي غويران.

كما شملت الاشتباكات مناطق أخرى في المحور الجنوبي لمدينة الحسكة، إذ تسعى الفصائل الكردية إلى بسط سيطرتها على حيي النشوة الشرقية والزهور.

وترافقت المواجهات بقصف متبادل، تركز من جانب قوات الأسد على حيي المفتي والعزيزية، بقذائف الهاون والمدفعية، دون معرفة حجم الأضرار.

الطيران الحربي والمروحي التابع للنظام السوري كان حاضرًا في سماء الحسكة، لكنه اكتفى بالتحليق دون قصف مواقع كردية.

وتدخل أحداث الحسكة يومها الخامس، وتسببت المواجهات بين قطبي السيطرة على المدينة بمقتل وجرح عشرات المدنيين، وتزوح عوائل كردية وعربية باتجاه مناطق أكثر أمنًا.

تابعنا على تويتر


Top