غارات تمطر الغوطة وتسقط أبنية كاملة في دوما

DOUMA_SYRIA_MONDAY_22_Aug.jpg

آثار القصف على مدينة دوما بالغوطة الشرقية - الاثنين 22 آب (عنب بلدي)

قتل أكثر من خمسة مدنيين وأصيب آخرون، إثر تصعيد الطيران الحربي غاراته على مدن وبلدات الغوطة الشرقية صباح اليوم، الاثنين 22 آب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في الغوطة الشرقية أن الطيران الحربي استهدف الأحياء السكنية في مدينة دوما بأكثر من ثمانية غارات بالصواريخ الموجهة، ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرين كحصيلة أولية.

وأشار المراسل إلى أن الغارات التي سقطت على الأحياء السكنية أدت إلى تسوية بناءين كاملين بالأرض، لافتًا إلى وجود مدنيين تحت الأنقاض ما زالت فرق الدفاع المدني تحاول انتشالهم حتى لحظة إعداد التقرير.

الغارات شملت مدنًا وبلدات عدة في الغوطة، وقتلت مدنيين اثنين في بلدة بيت سوا، كما جرحت آخرين في بلدات أخرى في الجبهة الجنوبية للغوطة.

وما زالت ثلاث طائرات تحوم في أجواء دوما، إضافة إلى طيران الاستطلاع، وفق المراسل، وأكّد أن دوي صافرات سيارات الإسعاف تكاد لا تهدأ في المدينة، التي ما زالت تهتز فيها الأبنية وتشهد انفجارات حتى اللحظة.

وقتل خمسة مدنيين وأصيب آخرون، أمس الأحد، جراء غارات بالصواريخ العنقودية على مدينة دوما، في مشهد يومي تعيشه مدن وبلدات الغوطة.

تابعنا على تويتر


Top