قائد المهام الخاصة في “صقور الصحراء” قتيلًا في ريف اللاذقية

DESERT_FALCONS_SYRIA_22_AUG.jpg

قائد المهام الخاصة في ميليشا "صقور الصحراء" ميلاد كبيبو (يمين الصورة)

قتل قائد مجموعة الاقتحام في ميليشيا “صقور الصحراء”، ميلاد كبيبو، خلال معارك تخوضها فصائل “الجيش الحر” حتى اليوم، الثلاثاء 23 آب، على محور قرية كبانة في ريف اللاذقية الشمالي.

ووفق ما رصدت عنب بلدي فإن كبيبو قتل مع عدد كبير من جنوده على محوري كبانة وتلة الزويقات أمس الاثنين، والذي شهد معارك بين فصائل “الحر” من جهة، وقوات الأسد والميليشيات المقاتلة إلى جانبها من جهة أخرى، وقصفًا مكثفًا  مصدره نقاط تمركز القوات في قمة النبي يونس وتلة غزالة.

وكان مراسل عنب بلدي في ريف اللاذقية نقل أمس عن المراصد العسكرية خبر مقتل قائد الحملة وعددًا من العناصر، وعزت المراصد القصف المكثف التي شهدته المنطقة لهذا الأمر.

ونعت معظم الصفحات الموالية للنظام السوري كبيبو، وتحدثت عن مشاركته في معارك قلعة شلف وطوبال وكنسبّا، وذكرت أنه قائد المهام الخاصة في “صقور الصحراء”.

وتلقّت الميليشيا الموالية للنظام السوري، خسائر بشرية في بلدة كنسبّا التابعة لجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، خلال معارك جرت قرب البلدة تموز الماضي، ووفق مارصدت عنب بلدي حينها فإن معظم أفراد الميليشيا الذين قتلوا ينحدرون من محافظتي طرطوس واللاذقية.

وتشارك “صقور الصحراء” التي تعتبر أبرز الميليشيات الرديفة لقوات الأسد في معارك اللاذقية والبادية السورية، وشاركت للمرة الأولى في عمليات جبال الشاعر بريف حمص الشرقي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، العام الماضي.

وينحدر كبيبو من قرية الرستين في منطقة البهلولية في اللاذقية، وتصفه الصفحات الموالية للأسد بـ “أسد الجبل” متغنية بـ “بطولاته” خلال المعارك المستمرة حتى اليوم.

تابعنا على تويتر


Top