hafez-al-assad.jpgرأي وتحليل

جيش الإنقاذ؟

أحمد الشامي عام 1948 سارعت أربعة جيوش عربية إلى فلسطين “لتحريرها” من العصابات الصهيونية الغاشمة. “آرييل شارون” الذي أصيب خلال المعارك، روى في مذكراته أنه كان متيقنًا من الهزيمة حين تم نقله للمشفى.. لكنه حينما صحا من غيبوبته علم أن الصهاينة قد انتصروا! صحيح أن العصابات الصهيونية كانت تفوق الجيوش العربية في العدة والعتاد، لكن […]

Top