1.jpgداريا

الأسد.. حامي سكينة، قاتل أبي مسلم وأبي سليمان الدراني

لم يمنع اسم الأسد المعلق شكليًا على أبواب معاهد تحفيظ القرآن في داريا من هدمها والانتقام منها، فقد نالت صواريخ النظام وبراميله من حرماتها بينما عمد مقاتلوه إلى تفخيخ المساجد التي استطاعوا الوصول إليها. حاول الأسد الأب وسم اسم العائلة على المعاهد الشرعية في داريا كحال باقي معاهد سوريا، لكنه في ذات الوقت أعلن حربًا […]

Top