مصادر موالية: مقتل ضابطين في حادثة إسقاط الطائرة في ريف حماة

تعبيرية

ع ع ع

ذكرت مصادر موالية للنظام السوري أن العميد الطيار، محمد حسن حبيب، والمقدم علاء ديّوب، قتلا في حادثة إسقاط الطائرة في ريف حماة.

وقال مصدر عسكري لشبكة “دمشق الآن” عبر “فيس بوك” اليوم، الجمعة 2 أيلول، إن “طائرة مروحية أسقطت إثر استهدافها من قبل المجموعات المسلحة في ريف حماة، أدت إلى مقتل عميد طيار ومقدم”.

وانتشرت إشاعات على مواقع التواصل الاجتماعي أن العقيد سهيل الحسن، الملقب “بالنمر”، كان على متن الطائرة، لكن لم تستطع عنب بلدي التأكد من مصدرٍ موثوق.

وكان “جيش العزة” المنضوي في “الجيش الحر” قال إن مروحية روسية كانت تحلق على مستوى منخفض في أجواء رحبة خطاب شمال غرب حماة، عندما استهدفها مقاتلو الفصيل بصاروخ حراري من نوع “تاو”، عصر اليوم.

ويشهد ريف حماة هجومًا واسعًا تخوضه فصائل المعارضة ضد قوات الأسد على المحورين الشمالي والشمالي الغربي، وانتزعت خلاله ثلاثة مدن رئيسية ونحو سبع بلدات وقرى في المنطقة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة