مراسل عنب بلدي في مدينة حلب التقط صورًا للأطفال، الاثنين 21 تشرين الثاني، في حي القاطرجي أثناء تغطيته القصف على الحي، في ذات اليوم الذي أصيب فيه بشظايا استقرت في كتفه، جراء غارة بالصواريخ العنقودية على حي المواصلات.

مراسل عنب بلدي في مدينة حلب التقط صورًا للأطفال، الاثنين 21 تشرين الثاني، في حي القاطرجي أثناء تغطيته القصف على الحي، في ذات اليوم الذي أصيب فيه بشظايا استقرت في كتفه، جراء غارة بالصواريخ العنقودية على حي المواصلات.


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة