× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مجلس محافظة درعا “الحرة” يوضح موقفه من المصالحة مع النظام

المصالحة مع النظام السوري في مدينة الصنمين (سانا)

ع ع ع

أصدر مجلس محافظة درعا “الحرة” بيانًا نفى فيه ما يتناقله إعلام النظام السوري، حول عقد مصالحات في مدينة حوران الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية.

وذكر المجلس في البيان الصادر اليوم، الثلاثاء 27 كانون الأول، أن “لا مصالحة مع النظام مادام يجري الدم في العروق، وننفي نفيًا قاطعًا ما يتناقله إعلام النظام المزيف عن إجراء مصالحات في حوران”.

وأكد المجلس أنه “سيضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه، عقد أي مصالحة مع النظام باسم الثورة والثوار”، مشيرًا إلى أنه “سيسعى مع دار العدل وفصائل الجيش الحر، لإصدار مذكرات لملاحقة وتوقيف بحق العملاء والخونة”.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن إشاعات انتشرت في الفترة الماضية، عن تشكيل لجان مصالحة من أجل التفاوض مع النظام السوري.

وأكد المراسل أن الإشاعات كثرت بعد المصالحة التي جرت مؤخرًا في مدينة الصنمين، وموافقة المقاتلين في المدينة على تسليم السلاح مقابل الإفراج عن معتقلين، واصفًا المصالحة بأنها “جاءت وفق أساس عشائري وليس فصائلي”.

البيان يعبر عن موقف محافظة درعا كاملًا، بحسب المراسل، كون المجلس يعتبر هيئة إدارية لتسيير المدينة، باستثناء بعض الفصائل والعشائر الذي لا يستطيع المجلس فرض سيطرته عليها.

وكان النظام السوري عقد مصالحات في عدة مدن وبلدات خارجة عن سيطرته، خاصة في ريف دمشق والغوطة الغربية، وترحيل المقاتلين إلى إدلب وريفها وأخرها كان الأحياء الشرقية في حلب.

مقالات متعلقة

  1. مجلس محافظة درعا يطالب بأسماء أعضاء مجالس محلية صالحوا النظام
  2. النظام يوسع نطاق الدعوات لعقد "مصالحات" في درعا
  3. مجلس محافظة حماه الحرة يطلق مشروع النظافة
  4. دعوات لتخزين القمح في حوران لـ "مواجهة الأزمة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة