× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

السعودية تستقدم طفلين سوريين وتتبنى علاجهما

جواز سفر سوري،(إنترنت)

ع ع ع

نشرت وزارة الخارجية السعودية عبر موقعها الرسمي، اليوم 2 كانون الثاني الجاري، أن ولي ولي العهد، محمد بن سلمان بن عبد العزيز، أمر بنقل وعلاج طفلين سوريين من مدينة الريحانية التركية، إلى الرياض.

فقد الطفلان عمار مصطفى شاهين، وأحمد ماجد الوردان، أطرافهما إثر تعرض منزليهما للقصف، فيما توفي كافة أفراد عائلتيهما.​

وذكر موقع الوزارة، أن الطفلين سيتلقيان علاجهما في مدينة الأمير سلطان الطبية العسكرية في الرياض.

وفي السياق، قال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية، في وقت سابق، إن بلاده استقبلت ما يقارب 2.5 مليون مواطن سوري.

واعتبر المسؤول أن السعودية لم ترغب بالحديث عن جهودها، في دعم الأشقاء السوريين في محنتهم الطاحنة، لأنها ومنذ بداية الأزمة تعاملت مع هذا الموضوع من منطلقات دينية وإنسانية بحتة، وليس لغرض التباهي أو الاستعراض الإعلامي.

يعيش في المملكة قرابة مليوني سوري، معظمهم مقيمون ومستقرون فيها قبل اندلاع الثورة السورية، ويعملون في المملكة منذ سنوات.

وأغلقت المملكة باب فيزا الإقامة والزيارة للسوريين منذ الأعوام الأولى للثورة، عدا فيزا الزيارة للزوجة والأم والأب.

مقالات متعلقة

  1. أزمة الحريري توتر العلاقات بين السعودية ولبنان
  2. بطلب من ترامب.. بومبيو يصل إلى الرياض لبحث قضية خاشقجي
  3. بعد الجزيرتين.. مصر تمنح السعودية ألف كيلو متر في سيناء
  4. السعودية تعلق الحوار مع قطر بعد ساعات من اتصال هاتفي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة