× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جدة تعيد حفيدها الرضيع إلى المستشفى بسبب “قباحته”

ع ع ع

أعادت جدة حفيدها حديث الولادة، إلى المستشفى في كولومبيا، بعد أيام من ولادته، متهمةً الموظفين بتبديله بطفل آخر.

وبحسب ما ذكر موقع “ميرور” البريطاني، السبت 7 كانون الثاني، اقتحمت السيدة المستشفى مع الرضيع وأمه، وتشاجرت مع موظفيه، واحتجت لأن الطفل الذي أُعطي لابنتها “قبيح” ولا يمكن أن يكون من عائلتها.

نفى الأطباء في مستشفى سانتا ماريا شمال كولومبيا، صحة ما ادعته السيدة، ودللوا على ذلك بأن الطفل هو الوحيد الذي ولد في المستشفى ذلك اليوم، ومن الصعب تبديله بطفل آخر.

من جهته، صرح مسؤول الصحة في مجلس مدينة سانتا ماريا، كارلوس بالاريس، أن السيدة لم تكن سعيدة عندما رأت الطفل لأول مرة، بالرغم من أن وضعه الصحي “جيد جدًا”، مرجحًا أنها تعاني من أمراض نفسية، وهي الآن تخضع لعلاج.

وأكد بالاريس أن البيولوجيا وعلم الوراثة تلعب دورًا في تكوين صفات الطفل عندما يولد، ويجب تقبله كيفما كان.

وفي حادثة مماثلة، رفع زوج صيني، يدعى جيان فانغ، دعوى قضائية ضدّ زوجته، بسبب إنجابها لثلاثة أولاد قبيحين، في حين أن ملامح وجههما جميلة.

وبعد أن أثبتت فحوصات الحمض النووي أنه والدهم الحقيقي، اعترفت الزوجة أنها أجرت عمليات تجميل قبل زواجهما، ما دفع القاضي إلى تغريمها بـ 120 ألف دولار للزوج، بتهمة الكذب عليه ووهمه بأنها جميلة.

وتشير الدراسات في علم الوراثة، إلى أنه يمكن لزوجين جميلين أن ينجبا أولادًا قبيحين، والعكس يصح كذلك، فالصفات الشكلية تنتقل إلى الأطفال بشكل تراكمي متعدد المورثات من الآباء والأجداد، وهي ليست كالأمراض الوراثية المحددة بمورثة واحدة.

مقالات متعلقة

  1. مغص الرضيع ... ما الذي يمكن فعله عند إصابة رضيعك بنوبة مغص
  2. قتلى وجرحى في تفجيرين هزا "السيدة زينب" قرب دمشق
  3. عملية جراحية في الدماغ لمريض مصاب بالنفخة في كينيا
  4. طفل سوري عمره 4 أشهر توفي "متجمدًا" جنوب تركيا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة