× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“منظور جديد” للسلام في سوريا برعاية تركية

نعمان قورتولموش، نائب رئيس الوزراء التركي (إنترنت)

ع ع ع

أعلن نائب رئيس الوزراء التركي، نعمان قورتولموش اليوم، السبت 7 كانون الثاني، أنّ بلاده تتخذ خطوات ناجحة لبلورة منظور جديد للسلام في سوريا.

واعتبر قورتولموش، أنّ الشعب السوري هو ضحية سياسات خاطئة مارسها المجتمع الدولي منذ اندلاع الثورة السورية، فضلاً عن عدم تقديم دول العالم الدعم الكافي والجاد من “أجل مرحلة ديمقراطية التي حاولت تركيا بناءها في سوريا”.

وألمح قورتولموش من خلال تصريحاته، إلى الدور التركي في إعلان الهدنة على الأراضي السورية نهاية الشهر الماضي، بعد الاتفاق مع روسيا على الضغط من أجل وقف إطلاق النار على الأراضي السورية، والتمهيد لمرحلة تحمل حلًا سياسيًا.

كما نوّه إلى أنّ التصريحات التي نقلتها صحيفة “حرييت” التركية على لسانه مغلوطة، والتي جاء فيها أن السياسة التركية حيال سوريا كانت “خاطئة منذ البداية”.

تصريحات قورتولموش، أطلقها من العاصمة العراقية، بغداد، خلال زيارة رسمية رافق خلالها رئيس الوزراء، بن علي يلدريم، بهدف نقاش عدد من القضايا الإقليمية، ومنها عملية درع الفرات في سوريا، والتواجد التركي بلدة بعشيقة العراقية.

وأضاف نائب رئيس الوزراء أنّ وجود الجيش التركي في بعشيقة، ليس من طمعًا بالأراضي العراقية، وإنما بهدف تطهير المنطقة من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، ومساعدة “الشعب العراقي الشقيق”.

وتسعى تركيا من خلال تواجدها على الأراضي السورية والتركية، إلى إبعاد تنظيم “الدولة” عن حدودها الجنوبية، وإضعاف القوات الكردية، كما تهدف إلى إنشاء منطقة آمنة شمالي سوريا.

مقالات متعلقة

  1. تركيا: دمشق كانت تعلم بعملية "درع الفرات"
  2. تركيا تعلن عدم امتلاكها رؤية للتدخل في سوريا
  3. دي ميستورا: أعمال "العنف" في سوريا انخفضت 70%
  4. تركيا: الطيار الذي قصف البرلمان لجأ إلى حزب "PYD" في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة