× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تنظيم “الدولة” يشن هجومًا واسعًا على مواقع النظام في دير الزور

أرشيفية- دبابة لتنظيم "الدولة" تستهدف مواقع قوات الأسد في مطار دير الزور العسكري (تويتر)

أرشيفية- دبابة لتنظيم "الدولة" تستهدف مواقع قوات الأسد في مطار دير الزور العسكري (تويتر)

ع ع ع

شن تنظيم “الدولة الإسلامية” هجومًا واسعًا على مواقع قوات الأسد في مدينة دير الزور وأطرافها، ابتداءً من صباح أمس السبت 14 كانون الثاني، وحتى ساعة إعداد الخبر.

ينسحب الهجوم المباغت على ثلاثة محاور رئيسية داخل وخارج المدينة، في محيط المطار العسكري والقطع العسكرية المنتشرة على أطرافه.

واستطاع التنظيم إحراز تقدم على حساب قوات الأسد، بسيطرته مقاتليه مساء أمس على مباني “سكن الجاهزية” المشرفة على طريق دمشق- دير الزور.

وتزامنت السيطرة على الكتلة السكنية، مع مواجهات أخرى على أطراف المطار العسكري، سيطر من خلالها عناصر التنظيم على كتيبة “الرحبة” المحيطة بالمطار العسكري أيضًا، وفق ما ذكرت حسابات موالية للتنظيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكدت حسابات موالية للتنظيم عبر “تويتر” أن عددًا من جنود النظام في كتيبة الرحبة سلموا أنفسهم لتنظيم “الدولة”، بعد انسحاب معظم ضباطها ومسؤوليها العسكريين.

من جهة أخرى، أفادت مصادر أهلية في دير الزور أن عشرات القذائف استهدفت حيي الجورة والقصور المحاصرين داخل مدينة دير الزور أمس، متسببة بمقتل وجرح نحو خمسة مدنيين.

وأوضحت المصادر لعنب بلدي أن القذائف التي أطلقها مقاتلو تنظيم “الدولة” على الحيين الخاضعين للنظام، تزامنت مع غارات جوية وقصف بري على أحياء المدينة الخاضعة للتنظيم.

تخضع مساحات واسعة من محافظة دير الزور لسيطرة تنظيم “الدولة” منذ عام 2014، في حين يبقي النظام السوري سيطرته على عدة أحياء، إلى جانب المطار العسكري والجبال والقطع العسكرية المحيطة به.

مقالات متعلقة

  1. تنظيم "الدولة" يخلي مواقع لصالح الأسد في دير الزور
  2. تنظيم "الدولة" يعلن إسقاط طائرة حربية للنظام السوري
  3. جنود للأسد ينشقون في دير الزور وينضمون لتنظيم "الدولة" (فيديو)
  4. "داعش" يتابع تقدمه جنوب دير الزور.. محاولات لفصل المطار عن الأحياء الغربية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة