× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اليابان تتحفظ على استقبال اللاجئين.. والمقبولون 28 لاجئًا فقط

ع ع ع

أظهرت وثيقة صادرة عن وزارة العدل اليابانية، أن عدد طلبات اللجوء التي قبلتها اليابان لعام 2016، هي 28 طلبًا فقط.

وبحسب ما ذكرت وكالة “رويترز”، الخميس 9 شباط، زادت طلبات اللجوء إلى اليابان عام 2016، بمعدل 44% عن العام الذي سبقه.

وتَقدّم لليابان ما يزيد عن عشرة آلاف طلب لجوء، قُبل منهم 28 لاجئًا فقط، فيما استقبلت عام 2015، 27 لاجئًا من أصل سبعة آلاف تقريبًا.

وثيقة نسبة اللجوء الصادرة عن وزارة العدل اليابانية - (رويترز)

رسمان بيانيان لتوضيح عدد طالبي اللجوء إلى اليابان وعدد طلبات اللجوء المقبولة

وبحسب الوثيقة، كان من بين المقبولين سبعة أفغان، وأربعة إثيوبيين، وثلاثة من إريتريا.

ولم تستقبل اليابان أي لاجئ سوري على خلاف عام 2015، الذي استقبلت فيه ثلاثة لاجئين سوريين من أصل خمسة.

وتتحفظ اليابان على استقبال اللاجئين حفاظًا على “تجانس” المجتمع الياباني عرقيًا وثقافيًا، وخوفًا من استبدال العمالة اليابانية بالأجنبية.

ومع ذلك تُعتبر اليابان مانحًا رئيسيًا لمنظمات الإغاثة الدولية، وتقدم مساعدات مالية لتلفت نظر المجتمع الدولي عن رفضها للاجئين.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” انتقدت حكومة اليابان، في كانون الثاني الماضي، لرفضها 99% من طلبات اللجوء المقدمة.

وحثتها على قبول المزيد من اللاجئين وتعزيز إجراءات حماية العمالة الأجنبية.

ويُقدّر عدد اللاجئين في اليابان بأقل من 2500 لاجئ، فيما تستقبل دول أخرى أعدادًا فاقت المليون، مثل لبنان وتركيا وألمانيا.

مقالات متعلقة

  1. بينهم سوريون.. اليابان تعلن عن عدد اللاجئين الذين استقبلتهم عام 2017
  2. اليابان ترفض طلبات لجوء سوريين على أراضيها
  3. ألمانيا تبت بثلثي طلبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي
  4. 30 ألف لاجئ اختفوا بعد رفض طلباتهم في ألمانيا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة