× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

المعارضة تسيطر على أبنية في محيط كراجات العباسيين بدمشق

مقاتلو المعارضة على جبهة حي جوبر في دمشق - آذار 2017 (فيلق الرحمن)

مقاتلو المعارضة على جبهة حي جوبر في دمشق - آذار 2017 (فيلق الرحمن)

ع ع ع

تقدمت فصائل المعارضة السورية على جبهة حي جوبر في العاصمة دمشق، وسيطرت على عددٍ من الأبنية خلال اشتباكات ضد قوات الأسد بدأت صباح اليوم، الأحد 19 آذار.

ويخضع الحي لسيطرة المعارضة السورية بمعظمه منذ أواخر عام 2011، بينما حاولت قوات الأسد اقتحامه مرارًا دون تحقيق تقدم يذكر خلال السنوات الماضية.

وأفادت مصادر متطابقة أن “هيئة تحرير الشام” استهدفت نقاطًا لقوات الأسد في الحي، بعربتين مفخختين صباح اليوم قرب حاجز “كراش”، مشيرةً إلى أن فصائل المعارضة سيطرت على أبنية في محيط كراجات العباسيين ومعمل النسيج في المنطقة.

فصيل “فيلق الرحمن” العامل في الحي، نشر بيانًا مقتضبًا قبل قليل، دعا من خلاله إلى “الدعاء للمجاهدين فإنهم يخوضون الآن أشرس المعارك في قطاع الكهرباء داخل حي جوبر”.

ولم يذكر “الفيلق” تفاصيل أخرى حول سير العمليات العسكرية في المنطقة، حتى ساعة إعداد الخبر.

بدورها قالت الصفحات الموالية للنظام السوري إن المعارضة شنت هجومًا في الحي، مؤكدة أن النظام فرض حظر تجوال في منطقتي التجارة والعباسيين في دمشق، إثر الاشتباكات الدائرة على جبهة جوبر.

وتحدثت الصفحات الموالية عن اشتعال أحد الأبنية في منطقة التجارة، المتاخمة لحي جوبر، بينما ذكرت وسائل إعلام النظام أن قذائف صاروخية سقطت في المهاجرين وباب توما وشارع فارس خوري وأوتوستراد الفيحاء، دون أنباء عن إصابات.

ويستهدف الطيران الحربي مناطق سيطرة المعارضة في الحي بالطيران الحربي، ووثق ناشطون تعرضه لأكثر من ست غارات جوية حتى الساعة، وهو ما أكدته صفحات الموالين.

وشهد الحي محاولات لقوات الأسد التقدم فيه خلال الأشهر الماضية، وتمثلت بثلاثة محاور: قطاع طيبة، الخاضع لسيطرة فصائل المعارضة، والذي يعتبر بوابة الغوطة الشرقية.

مقالات متعلقة

  1. معارك جوبر تغلق طريق "كراجات العباسيين" في دمشق
  2. "فيلق الرحمن": أسرنا ضابطًا وقتلنا العشرات في جوبر
  3. الاشتباكات تتجدد على أطراف حي جوبر في دمشق
  4. الأسد يحاول اقتحام جوبر وأنباء عن استخدام "غاز الكلور"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة