× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“المجلس الإسلامي السوري” يدعو إلى فتح جميع الجبهات ضد النظام

اشتباكات بين الجيش الحر وقوات الأسد (فيلق الرحمن)

ع ع ع

دعا “المجلس الإسلامي السوري” المقاتلين في فصائل المعارضة السورية إلى فتح جميع الجبهات ضد النظام، وخاصة جبهة حوران والجولان وجنوب دمشق.

وقال المجلس في بيان له اليوم، الأربعاء 22 آذار، إن “على المجاهدين أن يفتحوا الجبهات الأخرى، فلا يليق بهم أن يقفوا متفرجين، ولا بد من مشاغلة العدو وإرهاقه وتشتيت إمكاناته وجهوده، وعدم إعطائه الفرصة ليستجمع قواه ويلتقط أنفاسه”.

بيان المجلس يأتي بعد إطلاق فصائل المعارضة معركة “يا عباد الله اثبتوا” في حي جوبر القريب من دمشق، والسيطرة على نقاط استراتيجية مثل كراجات العباسيين والمعامل الصناعية.

كما يأتي بعد إطلاق “هيئة تحرير الشام” معركة “وقل اعملوا” في ريف حماة الشمالي، أمس، وتمكنت من السيطرة على عدد من المناطق أهمها صوران.

المجلس أكد على ضرورة مشاركة كل الفصائل في الغوطة الشرقية، فـ”المعركة مصيرية للجميع، والتحرك بقيادة واحدة، وحذار من أن يقع أحد بالعجب وينسب الفضل لنفسه، وينسى الله سبحانه المدبر والموفق، أو يغمط الآخرين حقهم ومشاركتهم”.

ويشارك في معارك جوبر فصائل معارضة أبرزها: “فيلق الرحمن”، و”أحرار الشام”، و”هيئة تحرير الشام”، وسط غياب لـ “جيش الإسلام”.

وكان الناطق باسم هيئة الأركان التابعة لجيش الإسلام، حمزة بيرقدار، أكد عبر حسابه في “تويتر”، أمس، عدم علم الجيش بالمعركة.

وقال إن “جيش الإسلام يبارك هذه المعركة، ويؤكد استعداده لمؤازرة إخوانه بكل ما يملك من قوة وعتاد، ولو علمنا سابقًا بهذه المعركة لما تخلفنا عنها أبدًا”.

وأعلن عن “جاهزية جيش الإسلام الكاملة للزج بكل ثقله في المعارك الدائرة الآن في جوبر”، مشيرًا إلى التواصل مع المقاتلين لتنسيق العمل وإرسال المؤزرات.


مقالات متعلقة

  1. المجلس الإسلامي يحرّم فتوى "التغلب" بين فصائل المعارضة
  2. "جيش الإسلام" يوافق على مبادرة "المجلس الإسلامي السوري"
  3. "المجلس الإسلامي" يحرم القتال تحت المظلة الروسية في سوريا
  4. "المجلس الإسلامي السوري" يفتي بوجوب قتال جبهة "فتح الشام"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة