المعارضة تتقدم على حساب “داعش” في البادية والنظام يستهدفها

المعارضة تتقدم على حساب “داعش” في البادية والنظام يستهدفها

عنب بلدي عنب بلدي
rtyrgt45yhyrtg45g.jpg

عناصر من "الجيش الحر" في جبل دكوة في البادية السورية- الثلاثاء 28 آذار (أسود الشرقية)

أحرزت فصائل المعارضة السورية تقدمًا جديدًا على حساب تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية، اليوم الثلاثاء 28 آذار، بالتزامن مع استهدافها من قبل قوات الأسد.

وأعلن “جيش أسود الشرقية” سيطرته مع فصائل أخرى على “جبل دكوة” قرب منطقة “بئر القصب” في البادية السورية، في المنطقة الواقعة بين ريفي دمشق والسويداء.

وقال يونس سلامة، مدير المكتب الإعلامي في “أسود الشرقية”، إن الفصائل سيطرت على “جبل دكوة”، وهو أحد أبرز مناطق التنظيم في البادية، بعدما خسر أمس منطقة بئر القصب.

وأوضح سلامة، في حديث إلى عنب بلدي، أن المناطق التي تقدم إليها “الجيش الحر” أمس في البادية السورية، هي “خربة صعد، القصر، الساقية، رجم الدولة، العورة، علية، شنوان، المفطرة، شهيب، تل اصفر، تلول سلمان، رجم البقر، وبئر القصب”، وتقع جميعها في محافظتي دمشق والسويداء.

وفي السياق، اعتبر سلامة أن قوات الأسد التي حاولت تحقيق مكاسب في المنطقة، أسهمت في تقديم دعم لتنظيم “الدولة” من خلال قصف منطقة “بئر القصب” بالمدفعية والطيران الحربي، عقب تقدم المعارضة إليها أمس.

وكان تنظيم “الدولة” انسحب بشكل كامل من “حوش حماد” في منطقة اللجاة في ريف درعا قبل ثلاثة أيام، باتجاه البادية السورية، دون معارك ضد فصائل المعارضة في المنطقة.

مقالات متعلقة

  1. "الجيش الحر" يتقدم في البادية ويأسر ضابطًا من قوات الأسد
  2. النظام يستعيد "رجم الصريخي" قرب "بئر القصب" في البادية
  3. قوات الأسد تضم مساحات واسعة في بادية دمشق
  4. الطائرات الحربية تقصف مواقع المعارضة في بادية دمشق

Top