البنتاغون: الأسد يحتمي بالروس في “حميميم” خوفًا من ضربة جديدة

البنتاغون: الأسد يحتمي بالروس في “حميميم” خوفًا من ضربة جديدة

عنب بلدي عنب بلدي
DTRHNGTE45YHYJUHY4G3T5.jpg

أرشيفية- طائرات حربية روسية في قاعدة "حميميم" (فيس بوك)

نقلت شبكة “CNN”، عن مسؤولين عسكريين في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، قولهم إن نظام الأسد نقل طائراته الحربية إلى قاعدة “حميميم” الروسية في اللاذقية، تحسبًا لهجمات جديدة محتملة للولايات المتحدة.

وأوضحت الشبكة نقلًا عن مصادرها، اليوم الخميس 20 نيسان، أن النظام نقل معظم طائراته العسكرية إلى المنطقة المحيطة بالقاعدة الجوية الروسية، عازية هذا الإجراء إلى حماية ترسانته العسكرية من أي ضربات جديدة لواشنطن.

وقال المسؤولون في “البنتاغون” إن هذه الطائرات جرى نقلها من مطار “باسل الأسد الدولي” باتجاه قاعدة “حميميم”.

إعلان

وتزامن حديث المسؤولين الأمريكيين مع ما ذهب إليه ناشطون من مدينة حماة قبل أيام، حول إفراغ المطار العسكري من الوجود الروسي والإيراني، إلى جانب تقليص في عدد الطلعات الجوية اليومية، بشكل غير معتاد.

وتأتي هذه الخطوة عقب الضربة الأمريكية على مطار الشعيرات في ريف حمص، الجمعة 7 نيسان، عبر إطلاق 59 صاروخًا من طراز “توماهوك”، كرد فوري على الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون جنوب إدلب، تسبب بوفاة 100 مدني وإصابة 400 آخرين.

وكانت روسيا أعلنت من جهتها مجموعة من الإجراءات لما قالت إنه تعزيز للدفاعات الجوية للنظام السوري، بعد ضرب مطار الشعيرات، ومنها تعزيز منظومتي S300 وS400 الصاروخية الدفاعية، المنوط بها حماية الوجود الروسي في سوريا.


Top