× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“التجارة الداخلية” توضح سبب ارتفاع أسعار الخضار في سوريا

حي ركن الدين في دمشق (عدسة شاب دمشقي فيس بوك)

ع ع ع

قال معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري، جمال شعيب، إن أسباب ارتفاع أسعار الخضار يعود إلى ضعف الإنتاج المحلي في هذه الفترة.

وأضاف شعيب في تصريحات لصحيفة “تشرين” الحكومية اليوم، الاثنين 1 أيار، أن الخضار والفواكه الصيفية بدأت تطرح في الأسواق، ما سيؤدي إلى انخفاض أسعارها في الأيام المقبلة.

الصحيفة أكدت تفاوت الأسعار بين أسواق دمشق وسط ارتفاعها إلى مستويات قياسية أحرقت جيوب المواطنين السوريين الذين يعاني قسم كبير منهم من الفقر.

أسعار الخضار شهدت ارتفاعًا كبيرًا، إذ بلغ سعر كيلو البندورة 600 ليرة سورية، والبطاطا 400 ليرة والخيار 400 والباذنجان 500 ليرة للكيلو الواحد.

وكانت أسعار مادة البندورة والبطاطا ارتفعت في أسواق سوريا وخاصة دمشق إلى مستويات قياسية خلال الأسبوعين الماضيين.

وأرجعت حماية المستهلك ارتفاع الأسعار إلى تهريبها إلى العراق والأردن ولبنان، معلنةً إيقاف تصديرها خارج الحدود السورية.

ولاقى ارتفاع الأسعار ردود فعل غاضبة من قبل متابعي التواصل الاجتماعي، إذ اعتبر البعض أن الإنتاج المحلي قادر على تخفيض الأسعار إلا أن التهريب إلى الدول المجاورة يحول دون ذلك.

كما أكدوا أن الحواجز الأمنية التابعة للنظام السوري المنتشرة على طول الطرقات تسهم في رفع الأسعار بسبب طلبها لعمولة من أصحاب السيارات ما يضطر التاجر لرفع السعر لتعويضها.

مقالات متعلقة

  1. أسعار اللحوم الحمراء ترتفع ووزراة الزراعة تنفي
  2. النظام السوري يرفع أسعار الخبز السياحي بنسبة تصل إلى 40%
  3. بعد تأكيد وزير التجارة استيراد زيت الزيتون.. معاونه ينفي
  4. وزير التجارة يحذر من رفع الأسعار ويهدد بإغلاق سوق الهال في دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة