× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

غارات حماة وراء تعليق المعارضة مشاركتها في أستانة

أرشيفية- وفد فصائل المعارضة إلى أستانة (وكالات)

أرشيفية- وفد فصائل المعارضة إلى أستانة (وكالات)

ع ع ع

ذكر مصدر مقرب من وفد المعارضة السورية المسلحة إلى أستانة، أن الغارات الروسية على ريف حماة الشمالي، كان السبب الرئيسي في تعليق الوفد مشاركته في المحادثات الموسعة التي انطلقت اليوم، الأربعاء 3 أيار.

وأوضح المصدر، الموجود حاليًا في أستانة، أن دخول الوفد إلى القاعة الرئيسية للاجتماع، تزامن مع تصعيد جوي روسي مكثف على مدن وبلدات ريف حماة الشمالي.

وأشار المصدر، لعنب بلدي، إلى أن التصعيد عكس نوايا روسية “غير حقيقية” للتهدئة في سوريا، وهو ما دعا الوفد إلى تعليق المشاركة مباشرة، والعودة إلى مقر إقامته في أحد فنادق أستانة.

المصدر كشف أيضًا أن تعليق المشاركة تبعه لقاءات ثنائية بين الوفد والمبعوث الدولي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، ثم تبعه لقاء مع معاون وزير الخارجية الأمريكي.

وقال مراسل عنب بلدي في ريف حماة إن الطيران الروسي والسوري شن غارات مكثفة على مدن وبلدات اللطامنة وكفرزيتا واللحايا والصياد في ريف حماة الشمالي، منذ صباح اليوم.

وكان وفد المعارضة تلقى تطمينات قبيل اجتماع أستانة، بأن القوى الجوية الروسية والسورية ستطبق تهدئة ملموسة تتزامن مع المحادثات، بحسب المصدر.

وتسعى روسيا إلى مناقشة إنشاء أربع مناطق في سوريا، تشهد “تخفيف” إطلاق نار، وهو ما يجري التشاور فيه حاليًا في أروقة أستانة.

مقالات متعلقة

  1. وفد المعارضة يصل إلى "أستانة" برئاسة أحمد طعمة
  2. قصف لا يهدأ في ريف حماة الشمالي
  3. قوات الأسد تسيطر على قرية في ريف حماة الشمالي
  4. وفد "الثورة" العسكري يوضح مخرجات "أستانة 6"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة