× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“تحرير الشام” تُطلق سراح “سهيل أبو التاو” في إدلب

المقاتل سهيل الحمود في إدلب (إنترنت)

المقاتل سهيل الحمود في إدلب (إنترنت)

ع ع ع

أفرجت “هيئة تحرير الشام” عن المقاتل في صفوف “الجيش الحر”، سهيل الحمود (أبو التاو) اليوم، السبت 13 أيار، بعد اعتقال دام حوالي عشرة أيام.

واعتقل “أبو التاو” من قبل عناصر “جبهة فتح الشام”، المنضوية في “الهيئة”، وذكرت مصادر لعنب بلدي، إن سيارتين رباعيتي الدفع، حاصرتا منزله في بلدة أبديتا، التابعة لمنطقة جبل الزاوية في ريف إدلب، ثم داهم عناصر “الجبهة” منزله واعتقلوه، لأسباب مجهولة.

مصادر متطابقة أكدت لعنب بلدي خروج الحمود اليوم، بعد إطلاق سراحه من قبل المحكمة الشرعية، التابعة لـ”الهيئة” في جبل الزاوية، بعد احتجازه في سجن “العقاب”.

وكان ناشطون رجحوا أن سبب اعتقال المقاتل الشهير بـ “صائد الدبابات”، جاء ردًا على الانتقادات التي وجهها لفصائل معارضة، ولا سيما عقب إنجاز اتفاق “المدن الخمس”.

والحمود من بلدة أبديتا، انشق عن قوات الأسد في آذار 2012، بعد تطوعه في “الجيش” برتبة مساعد، واختصاص رامي صاروخ “مالوتكا”.

ثم عمل مع “حركة حزم” المنحلة على يد “جبهة النصرة” سابقًا، ثم انضم لـ”الفرقة الأولى الساحلية”، وعمل أخيرًا مع “جيش إدلب الحر”.

واشتهر الحمود بلقب “أبو التاو”، على خلفية نجاحه في تدمير آليات الأسد، باستخدام صواريخ “تاو” الحرارية المضادة للدروع.

وحوكم الحمود في وقت سابق بالسجن لمدة 15 يومًا، وقيل إن الحكم جاء على خلفية تدخينه أمام لافتة كتب عليها “الدخان حرام.. الأركيلة حرام.. إخوانكم المجاهدون”.

مقالات متعلقة

  1. "تحرير الشام" تعتقل أحد أشهر رماة "التاو" شمال سوريا
  2. "تحرير الشام" تعتقل "أبو التاو" أشهر "صائدي" دبابات الأسد
  3. "تحرير الشام" تعتقل رامي "التاو" باسم الحمود في إدلب
  4. "تحرير سوريا" تأسر قيادات من "تحرير الشام" بريف إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة