مسؤولون: هناك 18 اتصالًا غير معلن بين الروس وحملة ترامب

مسؤولون: هناك 18 اتصالًا غير معلن بين الروس وحملة ترامب

عنب بلدي عنب بلدي
Trump-Chief.gif

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع عدد من مسؤولي الإدارة الأمريكية، داخل البيت الأبيض (رويترز)

ادعى مسؤولون أمريكيون وجود 18 اتصالًا “غير معلن”، يتمثل بمكالمات هاتفية ورسائل بريد إلكتروني، بين مايكل فلن، ومستشارين آخرين من حملة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ومسؤولين روس على ارتباط بالكرملين.

ويتزامن ذلك مع تعيين وزارة العدل الأمريكية اليوم، لروبرت مولر، محققًا خاصًا جديدًا، في قضية احتمال تورط مستشاري حملة ترامب، مع مسؤولين روس، وإمكانية تدخل روسيا بانتخابات 2016.

ستة منها هاتفية

وقال ثلاثة مسؤولين أمريكيين مطلعين، إن ستة من بين الاتصالات “غير المعلنة”، كانت عبارة عن مكالمات هاتفية بين سرغي كيسلياك، السفير الروسي إلى واشنطن، ومستشاري حملة ترامب، ومن بينهم فلن، مستشار الأمن القومي الأول للرئيس، وفق ترجمة عنب بلدي عما نقلته وكالة “رويترز” اليوم الخميس 18 أيار.

من جهته أعلن ترامب اليوم في بيان رسمي، أنه يتطلع لنهاية التحقيقات، مشيرًا إلى عدم وجود تواطؤ بين مستشاريه والروس على الإطلاق.

وتشكل هذه الاتصالات “غير المعلنة”، جزءًا من التقرير الذي تعمل عليه التحقيقات الفدرالية، ومحققون من الكونغرس، لضبط أي وجود لتواطؤ بين مستشاري حملة ترامب والروس، وفق المسؤولين.

قناة خلفية بين ترامب وبويتن

وقال أربعة مسؤولين حاليين، إن المحادثات بين فلن وكيسلياك، تسارعت بعد تصويت 8 تشرين الثاني (الانتخابات الأمريكية)، بينما حاول الاثنان مناقشة إمكانية إنشاء قناة خلفية للاتصالات بين ترامب ونظيره الروسي فلادمير بوتين.

وتابع المسؤولون أن الهدف من هذه القناة تجاوز بيروقراطية الأمن القومي الأمريكي، التي اعتبرها كلا الطرفين تشكل عائقًا أمام تحسن العلاقات.

بدايةً، أنكر “البيت الأبيض”، أي صلة بين حملة ترامب والروس، ولاحقًا اعترف بوجود أربعة اتصالات بين المستشارين والسفير الروسي.

عامل ضغط على ترامب

من جهة أخرى اعتبر المسؤولون، الذي أطلعوا “رويترز”، أنهم لم يثبتوا وجود أي عمل خاطئ يدل على تواطؤ بين مستشاري الحملة والروس، من خلال مراجعة الاتصالات حتى الآن.

لكن المسؤولين يعتقدون أن الكشف عن الاتصالات من شأنه الضغط على ترامب ومساعديه لتأمين ولوج كامل للمحققين الفدراليين والكونغرس، للتفاعل مع المسؤولين الروس وصلات أخرى مع “الكرملين”، أثناء وبعد الحملة مباشرةً.

وحاولت “رويترز” الحصول على تأكيد من “البيت الأبيض” وفلن والروس، فرفضوا بدورهم وامتنعوا عن التعليق.

وبشكل منفصل، قال المتحدث باسم السفارة الروسية في واشنطن، “نحن لا نعلق على اتصالات يومية نجريها مع المحاورين المحليين”.

مقالات متعلقة

  1. بعد تعيين محقق خاص.. ترامب: لست متورطًا مع أي قوى أجنبية
  2. مستشار ترامب للاتصالات يستقيل.. والسبب مجهول
  3. هل يطيح مدير "FBI" المعزول بسيد البيت الأبيض؟
  4. ترامب يطرد القائمة بأعمال وزارة العدل لعرقلتها قرار اللاجئين

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية